Accessibility links

هل تغازل شريكك عبر صفحات التواصل الاجتماعي؟ احترس


إذا كنت وشريكك تنشران كل لحظات حياتكما وما بها من لحظات رومانسية على مواقع التواصل الاجتماعي، فيجب عليك أن تحترس، لأن هذا ربما يعد دليلا على أن علاقتكما تمر بأزمة كبيرة.

هذا ما توصلت إليه دراسات حديثة وجدت أن الأشخاص الذين ينقلون تلك اللحظات الرومانسية عبر حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل ربما هم في الواقع على وشك الانفصال.

ورأت الخبيرة نيكي غولدستين أن هؤلاء يحاولون التأكيد على "صلاحية" العلاقة الزوجية واستمرارها، رغم علمهم أنها مهددة بالانهيار.

ورأت أن الشريكين ينشران تلك اللحظات الرومانسية ليس بهدف تسجيل ذكرى جميلة معا، ولكن بهدف الحصول على أكبر عدد من إعجابات وتعليقات الآخرين.

وقالت غولدستين إن الأمور تزداد سوءا عند هؤلاء حينما يحتفلون بعيد الحب، إذ يسارعون إلى التعبير عن السعادة الغامرة التي يشعرون بها مع شركائهم وينشرون صور الهدايا التي حصلوا عليها.

ووجدت الخبيرة أن هذه الأعراض قد تعد دليلا أيضا على أن أحد أطراف العلاقة "شخص يحب السيطرة والتملك".

وكانت دراسة لجامعة برونيل البريطانية قد وجدت أن الأشخاص الذين يتحدثون عن شركائهم باستمرار على صفحاتهم هم في الواقع يعانون من عدم تقديرهم لأنفسهم.

المصدر: ديلي ميل

XS
SM
MD
LG