Accessibility links

الناتو مستعد لمساعدة ليبيا في التصدي لمهربي المهاجرين


مهاجرون غير شرعيون بانتظار إنقاذهم قبالة السواحل الليبية

أبدى حلف شمال الأطلسي مجددا الأربعاء استعداده لدعم القوات البحرية الليبية في التصدي لمهربي المهاجرين قبالة سواحل هذا البلد، إذا طلبت السلطات منه ذلك.

وذكر الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ خلال استقباله رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج في بروكسل، أن الحلف يقدم منذ نهاية 2016 مساعدة لوجستية للعملية البحرية للاتحاد الأوروبي قبالة ليبيا.

ولا تزال العملية "صوفيا" التي أطلقها الاتحاد الأوروبي في 2015 عاجزة عن التدخل في المياه الإقليمية الليبية ما يحد من فاعليتها للتصدي للمهربين.

وأكد ستولتنبرغ أمام السراج أن "الحلف الأطلسي مستعد لمساعدة ليبيا في بناء مؤسسات أمنية ودفاعية فاعلة"، مكررا عرضا قدم خلال قمة الأطلسي في وارسو في تموز/يوليو 2016.

وعلى صعيد تعزيز خفر السواحل، قال رئيس الوزراء النروجي السابق "علينا بحث أفضل سبيل للقيام بذلك".

وأوضح السراج أن هذا الأمر يتطلب "اتفاقا بين البحرية الليبية والأطراف الراغبين في ذلك"، وذلك لدى سؤاله عن إمكانية السماح للبوارج الدولية بالوصول إلى المياه الإقليمية الليبية.

ولا تزال ليبيا تعاني وضعا سياسيا وأمنيا مضطربا في ظل انقسام البلاد بين حكومة الوفاق التي يعترف بها المجتمع الدولي وحكومة موازية في الشرق.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG