Accessibility links

أم تترك ثعبانا يلدغ طفلتها


مقطع من الفيديو

قد تتهم أم من مدينة سيبرنغ في ولاية فلوريدا بإيذاء ابنتها بعدما تركت ثعبانا يلدغ الطفلة التي تبلغ من العمر عاما، وقامت بتصوير اللدغة ونشرتها على حسابها بموقع فيسبوك.

وقالت عائلة الأم شارليت لورنت إن الطفلة لم تتأذ من اللدغة، وإن سبب هذا التصرف هو "تعليم الطفلة ألا تلمس الثعابين".

ويظهر الفيديو الفتاة وهي تحاول الإمساك بالثعبان الذي قام بلدغها، من دون أن تتحرك الأم لإبعاده.

ودافعت برندا، والدة شارليت، عن ابنتها في تصريح لشبكة فوكس الإخبارية، مؤكدة أن "من يعرفونها جيدا يعلمون يقينا أنها لن تؤذي طفلتها"، مضيفة "سئمت ممن يقولون أنه يجب محاكمتها. لقد كانت تحاول حماية طفلتها من الإمساك بثعبان سام" في المستقبل.

وذكرت برندا أنها "فعلت نفس الشيء لشارليت عندما كانت صغيرة"، مضيفة أن العائلة تعيش في مزرعة محاطة بحيوانات عديدة.

وقال الضابط سكوت دريزل من مكتب مقاطعة Highlands، إن ما فعلته الأم "لم يكن فكرة جيدة"، مضيفا "هناك دروس أخرى يمكن تعليمها للأطفال".

ونقلت الحادثة إلى مكتب المحامي العام للولاية لوجود ما يدفع إلى الاعتقاد بأن ما فعلته الأم ألحق الأذى بطفلتها. ولم يوجه المكتب بعد تهما إليها.

شاهد الفيديو: ​

XS
SM
MD
LG