Accessibility links

مثول المهداوي و'مؤيدين' لاحتجاجات الحسيمة مجددا أمام القضاء


مظاهرات في الحسيمة - أرشيف

عقدت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء جلسة جديدة الثلاثاء للنظر في قضية 21 شخصا متهمين بتأييد "الحراك" في شمال المغرب.

ويواجه هؤلاء اتهامات تتضمن "المساس بالأمن الداخلي للدولة" والقيام "بمحاولات تخريب وقتل ونهب" و"التآمر ضد الأمن الداخلي".

وكانت المحكمة عقدت أول جلسة للنظر في قضيتهم في منتصف أيلول/سبتمبر، وهي المحكمة نفسها التي تنظر في قضية الصحافي حميد المهداوي المرتبطة كذلك بالحراك الشعبي الذي انطلق في الحسيمة بعد وفاة بائع سمك سحقا داخل شاحنة للنفايات في تشرين الأول/أكتوبر.

ومثل المهداوي الثلاثاء أمام المحكمة بعدما كان صدر بحقه حكم بالسجن لمدة عام بسبب "الدعوة" إلى "المشاركة في تظاهرة محظورة" خرجت في 20 تموز/يوليو في الحسيمة.

وقررت المحكمة تأجيل القضيتين إلى جلسة 17 تشرين الأول/أكتوبر.

المصدر: أ ف ب ووسائل إعلام مغربية

XS
SM
MD
LG