Accessibility links

أبكت بن راشد.. 'الأم تيريزا المغربية' تتحدث أخيرا


نوال الصوفي

المصدر: أصوات مغاربية

يصفها اللاجئون السوريون بـ"الملاك". "ماما نوال" فتاة مغربية مقيمة بإيطاليا، تُوجت الأسبوع الماضي بجائزة "صناع الأمل" بدبي، بعدما أنقذت أكثر من 2000 سوري كانوا على "مشارف الموت" غرقا.

"الأم تيريزا المغربية"، كما لقبها بعض نشطاء الفيسبوك، تعرف أنه "لا نهايات للأمل"، لذلك ظلت دائما متمسكة به، ولذلك تقف كل يوم على شاطئ البحر في انتظار الفارين من "جحيم سورية" لتكون طوق نجاتهم.

ما لا تعرفونه عن "نوال الصوفي" تحكيه لكم عبر منصة "أصوات مغاربية".

الفائزة بجائزة صناع الأمل
الفائزة بجائزة صناع الأمل

"دافع أناني"

أنقذ اللاجئين يوميا حتى أعود إلى بيتي ليلا بضمير مطمئن، لوأقنع كينونتي بأنني لست مسؤولة عما يقع على الطرف الآخر من الكرة الأرضية. ربما يكون دافعي وراء إنقاد اللاجئين "أنانيا".. لكنها الحقيقة: أنقذ اللاجئين حتى أحقق سلاما داخليا.

لا أحب الأرقام

يقولون إنني أنقذت آلاف اللاجئين، لكنني في الواقع لا أعرف عدد من سخرني الله لأكون طوق نجاتهم في البحر أو البر. لا أحب الرياضيات، لا أحب الأرقام. وفي حالتي مع اللاجئين يصير الحساب نسبيا جدا. كل طفل هاجر وترك بلده يعادل بالنسبة لي مليون طفل.

اقرأ المقال كاملا في الرابط التالي

XS
SM
MD
LG