Accessibility links

رومني يعلن الترشح لأحد مقعدي يوتا في مجلس الشيوخ


ميت رومني

أعلن المرشح لانتخابات الرئاسة الأميركية عام 2012 ميت رومني أنه سيخوض السباق الانتخابي المقرر في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل في مجلس الشيوخ على مقعد لولاية يوتا.

ويسعى رومني لخلافة السناتور الجمهوري أورين هاتش الذي أعلن تقاعده الشهر الماضي بعد أكثر من 40 عاما قضاها في المجلس.

وقال رومني في صفحته الرسمية على فيسبوك إنه يترشح "لخدمة شعب يوتا ولنقل قيم يوتا إلى واشنطن".

وأشاد في إعلان الترشح في يوتا، التي انتقل إليها وزوجته عقب خسارته السباق نحو البيت الأبيض أمام المرشح الديموقراطي باراك أوباما عام 2012، وقال إن هذه الولاية "ترحب بالمهاجرين من جميع أنحاء العالم".

ورحب رئيس مجلس النواب بول راين، الذي خاض مع رومني السباق عام 2012 على منصب نائب الرئيس، بترشح الأخير لمجلس الشيوخ وقال إنه يتمتع بـ"تجربة فريدة وقيادة محافظة". وأثنى هاتش أيضا على هذا القرار وأعرب عن ثقته في تحقيق رومني النجاح لو فاز بالمقعد.

ولد رومني في ولاية ميشيغان عام 1947 وترعرع فيها، وهو خريج جامعة بريغهام يونغ في يوتا وجامعة هارفارد.

انتخب حاكما لولاية ماساتشوسيتس في الفترة من 2003 إلى 2007 وتنافس على الفوز بتسمية الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة عام 2008 لكنه خسر أمام جون ماكين، ثم فاز بترشيح الحزب في انتخابات 2012 التي خسرها.

وكان من منتقدي دونالد ترامب خلال حملة الرئاسة عام 2016، لكن ظهر اسمه مرشحا محتملا لمنصب وزير الخارجية بعد فوز ترامب بالسباق أمام منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون.

XS
SM
MD
LG