Accessibility links

بنس يؤكد دعم واشنطن لمصر في محاربة الإرهاب


بنس خلال اجتماعه مع السيسي

وصف نائب الرئيس مايك بنس المباحثات التي أجراها في القاهرة السبت مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بأنها كانت "بناءة وإيجابية" وتناولت العديد من القضايا.

وأشاد بـ"الشراكة الاستراتيجية القوية" بين الولايات المتحدة ومصر، وقال إن العلاقات بينهما "لم تكن أقوى مما هي عليه الآن".

وأكد بنس، الذي كان يتحدث للصحافيين في القاهرة قبيل توجهه إلى الأردن، أن المباحثات مع السيسي تناولت بشكل خاص جهود محاربة الإرهاب، وأهمية استمرار العمل مع مصر والحلفاء في المنطقة لمواجهته.

وقال بنس إن مصر كانت ضحية خلال العام الماضي لهجمات إرهابية استهدفت دور عبادة، وأكد أن "الولايات المتحدة تقف جنبا إلى جنب مع مصر في حربها ضد الإرهاب".

وأشار إلى التقدم الكبير في الحرب على تنظيم داعش خلال العام الماضي في كل من العراق وسورية.

وأكد أنه أوضح للسيسي أن قرار ترامب الخاص بإقراره بالقدس عاصمة لإسرائيل لا يغير الوضع الحالي للأماكن المقدسة في المدينة، ولا يعني التوصل لحل نهائي لمسألة الحدود والقضايا الأخرى التي ستكون محل تفاوض بين الأطراف المعنية، وأوضح له أيضا أن ترامب سوف يؤيد حل الدولتين إذا اتفقت تلك الأطراف على هذا الحل.

وأوضح نائب الرئيس أنه سيعيد التأكيد على موقف ترامب من القدس خلال زيارته للأردن وإسرائيل في إطار جولته الحالية.

وقال بنس إنه طلب من السيسي الانضمام إلى الجهود الأميركية لعزل كوريا الشمالية دبلوماسيا، وأعرب عن أمله أن تتخذ مصر خطوات بهذا الشأن قريبا.

وأضاف بنس أنه حث الرئيس المصري على الالتزام بالحريات الدينية في بلاده، مشيرا إلى أن السيسي وعده بالنظر بجدية في قضية أميركيين اثنين مسجونين في مصر.

تحديث (17:28 ت.غ)

أجرى نائب الرئيس مايك بنس والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مباحثات السبت تناولت التعاون الأمني والعلاقات الاقتصادية ومحاربة تنظيم داعش.

وتعهد المسؤولان خلال اجتماع عقد في القصر الرئاسي بالقاهرة واستغرق قرابة الساعتين ونصف الساعة، بتشكيل جبهة موحدة لمحاربة الإرهاب في الشرق الأوسط.

وتوجه السيسي لبنس قائلا إن هناك حاجة للبحث في كيفية "القضاء على هذا السرطان الذي أرعب العالم" في إشارة إلى الإرهاب.

وقال بنس من جانبه إن الرئيس دونالد ترامب كان حريصا خلال العام الأول من ولايته على تعزيز العلاقات مع مصر. وأكد وقوف واشنطن إلى جانب السيسي ومصر في محاربة الإرهاب، وقدم التعزية في الضحايا الذين قضوا في الهجمات الإرهابية الأخيرة.

تحديث (13:04 ت.غ)

بنس يصل القاهرة في مستهل جولة شرق أوسطية

وصل نائب الرئيس الأميركي مايك بنس إلى القاهرة السبت في بداية جولة شرق أوسطية تشمل الأردن وإسرائيل.

ويجري نائب الرئيس الأميركي مايك بنس محادثات مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في مستهل جولته التي تهدف لبحث عملية السلام.

وهذه هي الزيارة الأولى لمسؤول أميركي على هذا المستوى منذ قرار واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل في 6 كانون الأول/ديسمبر.

ويتوجه بنس الأحد إلى عمان للاجتماع مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني، ثم يبدأ الاثنين زيارة تستمر يومين إلى اسرائيل حيث يلتقي رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو والرئيس رؤوفين ريفلين ويلقي كلمة في الكنيست.

وكانت الزيارة مقررة أصلا في نهاية كانون الأول/ديسمبر، لكنها تأجلت.

XS
SM
MD
LG