Accessibility links

أكد وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس الاثنين أن الولايات المتحدة وحلفاءها سيواصلون الحملة ضد الجماعات الإسلامية المتطرفة، ولن تخيفها الهجمات التي يشنها تنظيم داعش على الغرب.

وقال ماتيس في مؤتمر صحافي في سيدني، حيث شارك مع وزير الخارجية ريكس تيلرسون في المنتدى السنوي للتشاور بين الولايات المتحدة وأستراليا "نحن موحدون في موقفنا الحازم، بما في ذلك لمواجهة عدو يعتقد أنه عندما يؤذينا، يستطيع بث الرعب في قلوبنا".

وأضاف "حسنا، لسنا خائفين".

ووصف الوزير الأميركي داعش بأنه عدو لجميع الحضارات.

وأثنى تيلرسون على التعاون القائم بين الولايات المتحدة وأستراليا في محاربة داعش، والعمل على هزيمته في كل من العراق وسورية في أي مكان في العالم. ولفت إلى أن مواجهة التطرف العنيف لا تزال هدفا مشتركا للبلدين.

وأشارت وزيرة الدفاع الأسترالية ماريز باين إلى عزم البلدين على تقوية العمل المشترك من أجل إلحاق الهزيمة النهائية بداعش، و "بأولئك الذين يريدون إلحاق الأذى بنا".

XS
SM
MD
LG