Accessibility links

تحسن في شعبية ماكرون بعد انخفاض حاد


الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد تسلمه المنصب

أظهر استطلاع رأي نشر الأحد أن شعبية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ارتفعت في أيلول/ سبتمبر، إذ أبدى 45 في المئة من المستطلعين رضاهم حياله، بزيادة قدرها خمس نقاط، وذلك إثر انخفاض حاد بشعبيته في الشهرين الماضيين.

وقال 39 في المئة من المستطلعين إنهم "راضون إلى حد ما" عن أداء الرئيس الفرنسي، بزيادة ثلاث نقاط عن استطلاع أجري قبل نحو شهر، فيما قال ستة في المئة إنهم "راضون جدا"، بزيادة نقطتين عن الاستطلاع الماضي.

كما انخفض عدد غير الراضين من 57 إلى 53 في المئة، وانقسموا بين "غير راضين إلى حد ما" (33 في المئة) و"غير راضين إلى حد كبير" (20 في المئة)، بحسب ما أظهر الاستطلاع الذي أجراه معهد إيفوب لحساب جريدة "لوجورنال دو ديمانش".

واستعاد ماكرون شعبيته بشكل ملحوظ في أوساط المتقاعدين والعمال وكذلك الناخبين اليمينيين والوسطيين.

وأجرى معهد إيفوب هذا الاستطلاع عبر الإنترنت والهاتف في الفترة من 15 إلى 23 أيلول/ سبتمبر.

XS
SM
MD
LG