Accessibility links

اللوفر أبو ظبي يفتح أبوابه أمام الجمهور


جانب من المتحف

فتح اللوفر أبو ظبي السبت أبوابه أمام الجمهور الذي تدفق بالمئات على المتحف الذي يعدّ الأول من نوعه في المنطقة العربية واستغرق بناؤه 10 أعوام.

وقال المنظمون إن الزائرين قدموا من مختلف أنحاء الإمارات، وإن اليوم الأول شهد إقبالا كثيفا ونفذت بطاقات الدخول المعروضة على الإنترنت.

ويضم اللوفر أبوظبي المحاط بالماء من ثلاث جهات، 600 قطعة تتراوح بين المقتنيات الأثرية العريقة والأعمال الفنية المعاصرة إضافة إلى 300 قطعة من الأعمال المستعارة من المتاحف الفرنسية موزعة على 23 قاعة عرض دائمة.

زائرة تصور مقتنيات المتحف
زائرة تصور مقتنيات المتحف

فهم الثقافات المختلفة

ويأتي الافتتاح بعد 10 سنوات على الاتفاق الذي وقعه عام 2007 الرئيس الأسبق جاك شيراك. وكان محددا افتتاح المتحف في 2012 إلا أن الموعد تأخر بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية وانخفاض أسعار النفط آنذاك ما دفع الإمارات إلى ترشيد إنفاقها.

يتضمن المتحف 600 قطعة
يتضمن المتحف 600 قطعة

ويشمل المتحف أعمالا وقطعا فنية ومخطوطات من فجر الحضارات إلى التاريخ الحديث تتيح للزوار فهم التأثيرات المشتركة بين الثقافات المختلفة على مر العصور.

وكان رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة محمد المبارك قد قال في حديث سابق لوكالة رويترز إن متحف اللوفر أبوظبي "أكبر من مجرد متحف، فهو مركز للسلام والتسامح وقبول الآخر والتعلم".

زوار المتحف
زوار المتحف

تجدر الإشارة إلى أن المتحف ثمرة شراكة فرنسية إماراتية تضم 17 مؤسسة ثقافية فرنسية واتفاقا بـ1.2 مليار دولار لتقاسم اسم والقطع الفنية لمتحف اللوفر في باريس، بحسب وكالة أسوشييتد برس.

XS
SM
MD
LG