Accessibility links

'الرجل الغوريلا' يسير في شوارع لندن


قال إنه جمع حتى الأن 2000 دولار من التبرعات

اختار رجل بريطاني أن يشارك في ماراثون لندن بأسلوب فريد من نوعه، إذ عوض أن يتسابق للفوز بميداليات المنافسة، اختار أن يقطع مسافة التظاهرة العالمية مشيا على أطرافه الأربعة، مرتديا لباس غوريلا.

"الرجل الغوريلا"، كما وصفته الصحف البريطانية، يدعى توم هاريسون، وهو شرطي ناشط في منظمة تعنى بحماية حيوان الغوريلا، وتمكن حتى الآن من قطع نصف مسافة الماراتون (26 ميلا)، حسب صحيفة التلغراف البريطانية.

ويحرص توم على نشر صوره في حسابه على تويتر، كما يتقاسم أيضا مقاطع فيديو تظهره يمشي على قدميه ويديه في شوارع العاصمة البريطانية، وسط إعجاب ومساندة المارة.

وبدأ هذا البريطاني السباق الأحد رفقة عشرات العدائين من مختلف دول العالم، وقطع إلى حدود الأربعاء 11 ميلا، وبلغ محطة روذيريث لمترو الأنفاق شرق لندن.

ويتناوب توم بين المشي على أربع والمشي على رجليه لإراحة يديه، وقال إنه يقطع أربعة أميال ونصف كل يوم. وقال للتلغراف أثناء استراحته تحت إحدى الأشجار "أنا بخير، أخذت بعض القيلولة تماما كالغوريلا. كان يوما شاقا أشعر بألم في عضلاتي لكنني مصمم على مواصلة السير، وهذا هو المهم".

وعن أهداف مبادرته، يضيف الرجل الغوريلا "هدفي هو جمع التبرعات لصالح منظمة الغوريلا ولحماية هذا الحيوان في أفريقيا".

ويتوقع توم أن ينهي الجمعة "ماراثونه الخاص"، لافتا إلى أنه تمكن حتى الآن من جمع حوالي 2000 دولار.

تجدر الإشارة إلى أن العداء الكيني دانييل وانجيرو تمكن من انتزاع المركز الأول في ماراثون لندن الدولي، بعدما قطع مسافة السباق في ساعتين وخمس دقائق و48 ثانية، متفوقا على الإثيوبي كنينيسا بيكيلي الذي حل في المركز الثاني بفارق تسع ثواني عن المتوج بالسباق.

المصدر: التلغراف

XS
SM
MD
LG