Accessibility links

انتخابات محلية في المناطق الخاضعة لأكراد سورية


المشاركة بالانتخابات في القامشلي

أجرى أكراد سورية الجمعة انتخابات محلية في المناطق الخاضعة لهم في شمال البلاد، في خطوة نحو إقامة الحكم الذاتي الذي تعارضه حكومتا دمشق وأنقرة.

وأدلى الناخبون بأصواتهم لاختيار مرشحيهم من بين حوالي ستة آلاف مرشح للمجالس المحلية. واختار الناخبون ممثلين في مجالس الأحياء في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقالت سياسية كردية بارزة تدعى هادية سوف في تصريح لوكالة رويترز إن الانتخابات تخضع لمراقبة من مجموعة صغيرة من الساسة من دول في الشرق الأوسط ومسؤول من الحزب الديموقراطي الكردستاني بالعراق.

واستطاع أكراد سورية، الذين يشكلون نحو 15 في المئة من سكان البلاد، السيطرة على مناطق في شمال وشمال شرق سورية بعد انسحاب قوات النظام تدريجيا منها بعيد اندلاع النزاع المستمر في البلد. وأعلنوا في آذار/ مارس من العام الماضي إقامة النظام الفدرالي في تلك المناطق والتي قسموها إلى ثلاثة أقاليم هي الجزيرة (محافظة الحسكة) والفرات (تضم أجزاء من محافظة حلب وأخرى من محافظة الرقة) وعفرين (تقع في محافظة حلب).

اقرأ أيضا: أكراد سورية يقرون خطة لنظام فدرالي في الشمال

ومن المقرر أن ينتخب الأكراد في كانون الثاني/يناير المقبل "مؤتمر الشعوب الديموقراطية العام" الذي سيكون بمثابة برلمان عام على رأس مهماته تشريع القوانين ورسم السياسة العامة للنظام الفدرالي.

ويقول قادة أكراد إن هدفهم هو الحكم الذاتي وليس الانفصال، لكن نفوذهم أثار غضب دمشق التي خسرت مناطق وأنقرة التي تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية امتدادا لحزب العمال الكردستاني.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG