Accessibility links

'أسواق العبيد' في ليبيا.. من يتحمل المسؤولية؟


مهاجر أفريقي على إحدى سفن الإنقاذ التابعة لمنظمة غير حكومية

أزمة المهاجرين المحتجزين في "أسواق العبيد" بليبيا ترواح مكانها في ظل عجز السلطات الليبية عن إيجاد حل لها رغم المناشدات الدولية.

وحملت حكومة طبرق وجيش اللواء خليفة حفتر حكومة الوفاق مسؤولية وجود هذه "الأسواق" في المناطق التابعة لها.

وجود ما سمي بـ"أسواق العبيد" في المناطق التي تخضع لسيطرة حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا أخرج حكومة طبرق في شرق البلاد (غير معترف بها دوليا) عن صمتها لتوجه اتهاما مباشرا لحكومة فائز السراج بأنها عاجزة عن حل المشكلة.

وكشفت تقارير إعلامية وجود مراكز احتجاز تضم آلاف المهاجرين الأفارقة المحتجزين في ليبيا، وأظهر شريط مصور لقناة "سي إن إن" شابين يعرضان للبيع في مزاد علني مقابل 400 دولار للشخص الواحد.

اقرأ المقال كاملا:

XS
SM
MD
LG