Accessibility links

العاهل الأردني: لا سلام من دون الولايات المتحدة


الملك عبد الله الثاني

قال العاهل الأردني عبدالله الثاني الأحد أن دور الولايات المتحدة يبقى ضروريا لأي أمل بحل سلمي بين إسرائيل والفلسطينيين.

وأضاف الملك الأردني في تصريحات لقناة "سي أن أن" الأميركية: "لا يمكن أن يكون لدينا عملية سلام أو حل سلمي بدون دور الولايات المتحدة".

واعتبر أن هذا الأمر يبقى صحيحا حتى بعد قرار الرئيس دونالد ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس من تل أبيب حيث توجد جميع سفارات الدول الأجنبية في إسرائيل.

وأشار الملك عبدالله في مقابلته إلى أن قرار ترامب "كان له رد فعل عنيف"، لكنه أضاف: "أود أن أتمهل في إصدار الأحكام، لأننا ما زلنا ننتظر من الأميركيين أن يعلنوا عن خطتهم (للسلام)".

وكان الرئيس دونالد ترامب قد أعلن في كانون الأول/ديسمبر الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وأمر وزارة الخارجية الأميركية بالبدء في إجراءات نقل السفارة الأميركية إلى المدينة.

وقال العاهل الأردني : "علينا أن ننظر إلى الجانب الملآن وأن نعمل جميعا معا" ما أن يعلن البيت الأبيض عن خطة سلام، مضيفا "أما إذا تبين أنها ليست خطة جيدة ... فلا أعتقد أن لدينا خطة بديلة عنها في هذه المرحلة".

XS
SM
MD
LG