Accessibility links

مظاهرات في الأردن بعد رفع الأسعار


جانب من الاحتجاجات في العاصمة الأردنية عمان

تظاهر مئات الأردنيين الخميس أمام مبنى رئاسة الوزراء الأردنية وأمام البرلمان في عمان، وفي السلط مطالبين بإسقاط الحكومة ومجلس النواب إثر رفع الأسعار.

وتجمع نحو 500 شخص أمام مبنى مجلس النواب في منطقة العبدلي في عمان حاملين لافتات كتب عليها "لا لسياسة التجويع" و"نحن الخط الأحمر، يسقط مجلس النواب" و"تسقط حكومة الجباية".

وتجمع عشرات أمام مبنى رئاسة الوزراء الأردنية في عمان أيضا مطالبين برحيل الحكومة وإلغاء قرارات رفع الأسعار.

وفي السلط التي تقع شمال غرب عمان، تظاهر نحو 1500 شخص حاملين لافتات كتب على إحداها "الشعب يريد إسقاط مجلس النواب وإسقاط الحكومة وإسقاط الموازنة".

وبدأ العمل في الأردن السبت الماضي بقرار رفع أسعار الخبز بكافة أصنافه المحلية وبزيادات متفاوتة تصل إلى 100 في المئة.

وكانت الحكومة قررت في 16 كانون الثاني/يناير الماضي رفع سعر الخبز المدعوم وفرض ضرائب جديدة على العديد من السلع والمواد بهدف خفض الدين العام الذي تجاوز 35 مليار دولار.

وتقول الحكومة إنها تسعى من هذه القرارات إلى زيادة إيراداتها الضريبية بمقدار 540 مليون دينار (761 مليون دولار).

وتخضع معظم السلع والبضائع بشكل عام في الأردن إلى ضريبة مبيعات قيمتها 16 في المئة إضافة إلى رسوم جمركية وضرائب أخرى.

وأثر النزاع في سورية والعراق على اقتصاد المملكة التي تعاني شحا في المياه والموارد الطبيعية.

ويبلغ عدد سكان المملكة نحو 9.5 ملايين نسمة.

XS
SM
MD
LG