Accessibility links

انطلاق أكبر تدريبات بحرية بين الولايات المتحدة والهند واليابان


جانب من الانطلاق الرسمي لتدريبات البحرية

بدأت المجموعة القتالية لحاملة طائرات أميركية الاثنين تدريبات بحرية مع الهند واليابان قالت البحرية الأميركية إنها ستساعد الدول الثلاث على مواجهة المخاطر البحرية في منطقة الهند ودول آسيا المطلة على المحيط الهادئ.

وتجري التدريبات السنوية، التي أطلق عليها اسم مالابار، قبالة السواحل الهندية وهي الأكبر منذ بدأت نيودلهي وواشنطن هذه التدريبات عام 1992. وانضمت اليابان إلى التدريبات لاحقا.

وقالت القيادة الأميركية في المحيط الهادئ إن "مالابار 2017 هي الأحدث في سلسلة مستمرة من التدريبات التي تطور نطاقها ودرجة تعقيدها على مر السنين للتصدي للتهديدات المشتركة المتنوعة للأمن البحري في منطقة الهند ودول آسيا المطلة على المحيط الهادئ".

وذكر المسؤولون العسكريون أن التدريبات تشمل حاملة الطائرات الأميركية (نيميتز) وحاملة الطائرات الهندية الوحيدة (فيكراماديتيا) وأكبر سفينة حربية يابانية وهي حاملة طائرات الهليكوبتر (إيزومو).

وأضاف المسؤولون أن التدريبات تهدف إلى الحفاظ على توازن القوى في منطقة آسيا والمحيط الهادئ في وجه تنامي قوة الصين.

وقالت وزارة الدفاع الهندية في بيان "التعاون البحري بين الهند والولايات المتحدة واليابان يتوج العلاقة القوية والصلبة بين الديموقراطيات الثلاث".

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG