Accessibility links

سيشنز: سأبقى في منصبي طالما يريد ترامب ذلك


وزير العدل جيف سيشنز

قال وزير العدل جيف سيشنز الخميس إنه سيبقى في منصبه "طالما يريد الرئيس دونالد ترامب ذلك".

وأضاف في تصريح لوكالة أسوشييتد برس أنه وترامب "يتشاركان تناغما في المبادئ والمعتقدات"، مؤكدا نيته البقاء والعمل بقوة لصالح أجندة الرئيس.

وقال وزير العدل "إذا كان (ترامب) يرغب في التغيير، فلديه كل الحق. أخدم لتنفيذ خطط الرئيس وأعي ذلك منذ اليوم الأول لتسلمي منصبي".

وأعرب السياسي الجمهوري عن رضاه بالطريقة التي تدار بها وزارة العدل، مضيفا "أثق بفهمي لما تحتاجه الوزارة ولما يحتاجه الرئيس ترامب. أشاركه أجندته".

واعترف سيشنز بأن الأسبوع الماضي "لم يكن الأفضل" في علاقته بالرئيس موضحا أنهما لم يتحدثا مؤخرا، وأردف "لكني أتطلع لسنوح فرصة للحديث معه بشأن هذا الأمر".

كان الرئيس دونالد ترامب قد أبدى امتعاضا من قرار سيشنز النأي بنفسه عن تحقيقات تتعلق بمزاعم حول التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية، وقال إنه لم يكن "منصفا للرئيس".

وأضاف ترامب في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز نشرت في 19 تموز/ يوليو، أنه ما كان ليعين سيشنز في إدارته لو علم أن لدى الوزير نية للتخلي عن الإشراف على هذه التحقيقات.

وكان سيشنز قد أعلن النأي بنفسه عن تلك التحقيقات في آذار/ مارس الماضي بعد نشر تقارير إعلامية كشفت عقده اجتماعا مع السفير الروسي لدى واشنطن سيرغي كيسلياك خلال فترة الحملات الانتخابية للرئاسة، عندما كان ممثلا لولاية ألاباما في الكونغرس.

لكن سيشنز قال إنه لم يتواصل مع الروس بشأن الانتخابات، وإن محاور اجتماعه مع السفير الروسي تناولت قضايا دولية كالحرب على الإرهاب والأزمة الأوكرانية.

XS
SM
MD
LG