Accessibility links

ليست المرة الأولى، أمطار غزيرة تغمر شوارع مدينة جدة السعودية، ليعيش سكانها لحظات من المعاناة التي تراوحت بين لحظات من الخطر وأخرى للمرح.

ناشطو وسائل التواصل الاجتماعي نشروا مقاطع فيديو تظهر حجم الضرر الذي تسببت به الأمطار، وأخرى توثق طرقا ابتكرها مواطنون للاستمتاع بالسيول التي تجري في شوارع المدينة.

اقرأ أيضا: تعليق الدراسة في مدن سعودية بسبب الطقس

ولم يخل الأمر من انتقادات وإشارات إلى أن فساد بعض المسؤولين هو السبب فيما يحدث للمدينة كل مرة تهطل عليها أمطار غزيرة.

وكانت السلطات السعودية اعتقلت أكثر من 200 شخص في 4 تشرين الثاني/نوفمبر في إطار حملة لمكافحة الفساد استهدفت أمراء ووزراء حاليين وسابقين ورجال أعمال، بينهم الأمير الوليد بن طلال.

ونشرت الحسابات التابعة لهيئتي الهلال الأحمر السعودي والدفاع المدني صورا توضح جهود الإغاثة والإنقاذ التي نفذوها:

الأمطار الغزير هطلت على عموم المدينة الساحلية ومناطق متفرقة من البلاد منها مكة والرياض وسط توقعات من هيئة الأرصاد الجوية السعودية باستمرار تأثير الحالة الجوية حتى الأربعاء.

الطقس السيء دفع إدارة التعليم بمدينة جدة إلى تعليق العمل في جميع مدارسها وكذلك مدارس مدينتي رابغ وخليص.

XS
SM
MD
LG