Accessibility links

عشرات القتلى في غزة وواشنطن تحمل حماس المسؤولية


فلسطيني يسير وسط الدخان الناتج عن إشعال إطارات في غزة

حمل البيت الأبيض الإثنين حركة حماس التي تسيطر على غزة المسؤولية عن أحداث العنف التي شهدها القطاع الاثنين، وأكد على حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها.

وقال مسؤول في البيت الأبيض في بيان "لا يوجد تبرير للتهور واللامبالاة اللتين أبدتهما حماس بدعوتها الناس إلى الانخراط في العنف الذي يعرضهم لمخاطر مروعة. وكما قال وزير الخارجية فإن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها".

وأضاف البيت الأبيض أن المسؤولية الأولى عن سقوط الضحايا في غزة تقع على عاتق حماس، داعيا إلى حل جدي للتحديات الإنسانية التي يواجهها الفلسطينيون في القطاع.

وأشار إلى أن افتتاح السفارة الأميركية وأحداث العنف في غزة لن يكون لهما تأثير على مسار السلام.

مواجهات عند الشريط الحدودي بين قطاع غزة وإسرائيل
الرجاء الانتظار

No media source currently available

0:00 0:02:32 0:00

ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الإجراءات الإسرائيلية على الحدود مع غزة الإثنين، بأنها دفاع عن النفس في مواجهة حركة حماس.

وكتب على تويتر "لكل دولة واجب بحماية حدودها" متهما حماس "بإرسال آلاف الأشخاص من أجل اقتحام السياج الحدودي لتحقيق غايتها في تدمير إسرائيل".

وأكد "سنواصل العمل بكل حزم وإصرار من أجل الدفاع عن سيادتنا ومواطنينا".

تحديث (14:02 ت.غ)

قضى 58 فلسطينيا وأصيب أكثر من 2700 في مواجهات الاثنين بين محتجين وقوات إسرائيلية على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل، وذلك قبيل ساعات على تدشين سفارة الولايات المتحدة في القدس.

وبدأت الاشتباكات عقب تجمع آلاف الفلسطينيين في مناطق مختلفة على طول الحدود، ولدى محاولة عدد منهم الاقتراب من السياج الأمني وإلقاء الحجارة باتجاه القوات الإسرائيلية، ردت الأخيرة بإطلاق النار.

فلسطيني وسط الدخان الناتج عن إشعال إطارات في غزة
فلسطيني وسط الدخان الناتج عن إشعال إطارات في غزة

وقال الجيش الإسرائيلي إنه قتل ثلاثة فلسطينيين حاولوا وضع عبوات ناسفة على الجدار الأمني.

واتهمت الحكومة الفلسطينية إسرائيل "بارتكاب مذبحة" في غزة، وطالبت في بيان نشرته وكالة وفا الرسمية للأنباء "بتدخل دولي فوري وعاجل".

وتقود حركة حماس بشكل رئيسي هذه الاحتجاجات. وأفادت مراسلة قناة "الحرة" في القطاع، بأن المدينة تشهد شللا تاما.

فلسطيني يحمل زجاجة حارقة في غزة
فلسطيني يحمل زجاجة حارقة في غزة

اقرأ أيضا: واشنطن تدشن سفارتها في القدس

وألقى الجيش الإسرائيلي منشورات وأطلق الغاز المسيل للدموع، مؤكدا أنه لن يسمح بمهاجمة السياج الأمني أو الجنود أو المدنيين الإسرائيليين.

وحذرت المنشورات سكان غزة من الاقتراب من السياج أو محاولة تخريبه، ووصفت المحتجين بمثيري شغب، وناشدت سكان القطاع ألا يتحولوا إلى أدوات بيد حركة حماس.

القوات الإسرائيلية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين
القوات الإسرائيلية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين

وذكر شهود عيان أن طائرات إسرائيلية ألقت أيضا مواد قابلة للاشتعال لحرق الإطارات التي يكدسها المحتجون استعدادا لإشعال النار فيها ودفعها نحو الحدود.

XS
SM
MD
LG