Accessibility links

مراقب الدولة: وزراء إسرائيل لم يكونوا على اطلاع كاف حول خطر الأنفاق


جنود إسرائيليون عند مخرج أحد الأنفاق التي كانت تستخدمها حماس - أرشيف

اتهم مراقب الدولة في إسرائيل الثلاثاء رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو وقادة عسكريين كبارا بعدم الاستعداد بشكل كاف لمواجهة خطر الأنفاق التي استخدمتها حركة حماس خلال الحرب في غزة عام 2014.

وقال مراقب الدولة يوسف شابيرا في تقرير عن سير تلك الحرب "كانت المؤسسة السياسية والعسكرية والهيئات الاستخباراتية على علم بتهديد الأنفاق وحتى عرفته بأنه استراتيجي. ولكن الخطوات التي اتخذت لم تكن على مستوى التهديد".

واتهم التقرير نتانياهو ووزير دفاعه خلال تلك الفترة موشيه يعلون بعدم مشاركة المعلومات بشكل كامل حول الأنفاق مع أعضاء الحكومة الأمنية المصغرة، بل تحدثا بدلا من ذلك باستخدام مصطلحات "عامة ومتفرقة".

وجاء في التقرير أن المسؤوليْن فشلا في تزويد الوزراء بـ"معلومات ضرورية وأساسية"، تساعد في اتخاذ "قرارات على بينة من الوقائع" حول الوضع في قطاع غزة كله، قبل الحرب.

ونفى نتانياهو بشكل متكرر تلك الاتهامات، مؤكدا أنه أطلع الوزراء على الوضع بشكل منتظم.

وكان شابيرا قد بدأ بإعداد التقرير في أيلول/سبتمبر 2014، بعد انتهاء حرب غزة التي استمرت قرابة شهرين بين حركة حماس وإسرائيل. وأدى النزاع حينها إلى سقوط 2251 قتيلا من الفلسطينيين بينهم 551 طفلا بحسب الأمم المتحدة، و74 إسرائيليا بينهم 68 جنديا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG