Accessibility links

الصفحة الرئيسية

العبادي ينفي الاتفاق على إبقاء قوات أميركية بالعراق بعد داعش


قوات أميركية في العراق -أرشيف

أصدر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الجمعة توضيحا رسميا بخصوص تقارير تداولتها وكالات إخبارية حول محادثات عقدها مع الرئيس دونالد ترامب بخصوص إبقاء قوات أميركية بعد انتهاء العمليات العسكرية في الموصل الرامية إلى القضاء على داعش.

وأكدت رئاسة الوزراء في التوضيح عدم وجود قوات مسلحة من أي دولة على الأراضي العراقية، وأضافت "يوجد مدربون ومستشارون وخبراء من عدد من الدول، والحكومة العراقية لم تتفق مع أي دولة حول دورها العسكري مع العراق" بعد انتهاء المعارك في الموصل.

وفيما شدد التوضيح على أن التقدم في الموصل "تحقق بأيادي عراقية خالصة"، إلا أنه أكد من جهة أخرى انفتاح البلاد على "كافة الخبرات الدولية" بما يلبي طموح العراق في بناء مؤسسة عسكرية كاملة الجاهزية لمواجهة التحديات الأمنية في المستقبل.

تحديث: 11:30 تغ

أفادت وكالة أسوشيتد برس الخميس بوجود محادثات بين رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وإدارة الرئيس دونالد ترامب حول الإبقاء على قوات أميركية في العراق بعد انتهاء القتال ضد تنظيم داعش.

وحسب الموقع الرسمي لإذاعة "صوت أميركا"، نقلت الوكالة عن مسؤولين عراقيين وأميركيين قولهم إن المحادثات ما زالت جارية، من دون ذكر تفاصيل حول ما يمكن أن تتمخض عنه.

وأوضح مسؤول أميركي للوكالة أن المحادثات ما زالت في مراحلها الأولى "ولم يتم التوصل بعد إلى أي نتيجة".

ويوجد حاليا في العراق حوالي سبعة آلاف من القوات الأميركية حسب شبكة " abcnews" الأميركية، بعضهم في مهمات مؤقتة والبعض الآخر يقوم بتدريب القوات العراقية أو تنسيق الضربات الجوية والعمليات البرية.

المصدر: أسوشيتد برس/abcnews

XS
SM
MD
LG