Accessibility links

ديلون لـ'راديو سوا': لدينا منظومة مدفعية خلف القوات المتقدمة بتلعفر


المتحدث باسم التحالف الدولي ضد داعش راين ديلون

علي محبوبة

أكد المتحدث الرسمي باسم التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد داعش العقيد راين ديلون أن التحالف الدولي يواصل دعم القوات العراقية عبر المستشارين العسكريين وتوفير معلومات استخباراتية بشأن مناطق تمركز مسلحي داعش.

وقال ديلون في تصريح لـ"راديو سوا": "نوفر مستشارين للقوات الأمنية العراقية ولدينا أيضا المدفعية التي توجه ضربات دقيقة تستهدف مواقع داعش بناء على معلومات نجمعها من مصادر عدة نستخدمها لمعرفة أماكن وجوده، وهذه المصادر تشمل الاستخبارات والاستطلاع لتحديد مواقع مسلحي داعش وموارده وقادة التنظيم، ثم نزود الجانب العراقي بهذه المعلومات لاستهدافهم، ونحن نقوم بذلك أيضا من الجو والأرض".

ونفى ديلون وجود أي قوات قتالية برية للتحالف الدولي تشارك مع القوات العراقية في معركة تلعفر.

وأضاف: "ليس لدينا تشكيلات قتالية مع القوات العراقية، لدينا مستشارون مع القوات التي تشن الهجمات، ومنظومة مدفعية موجودة خلف القوات المتقدمة باتجاه تلعفر كي نوفر لها الحماية والإسناد".

ولفت ديلون إلى الدور الذي تلعبه قوات الحشد الشعبي في تلعفر.

وتابع: "قوات الحشد تلعب دورا رئيسيا في التقدم نحو تلعفر منذ تسعة أشهر، وهي تحاصر القضاء بالكامل وتمنع داعش من تعزيز قدراته والحصول على المعدات والمؤمن من سورية. هذه القوات تمسك أيضا الأرض حول تلعفر وتمنع المسلحين هناك من الانتقال إلى الموصل لتعزيز قدرات التنظيم هناك".

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الكابتن جيف ديفيس قال قبل استعادة الموصل، خلال مقابلة سابقة مع "الحرة"، إن القوات الأميركية لن تشارك في المعارك، إنما ستمد القوات العراقية بالدعم الاستخباراتي والغطاء الجوي وتحديد أماكن داعش لقصفها.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي فجر الأحد بدء العمليات العسكرية لاستعادة مدينة تلعفر شمال العراق، آخر أكبر معاقل داعش في محافظة نينوى.

المصدر: خاص براديو سوا

XS
SM
MD
LG