Accessibility links

الإفراج عن صيادين قطريين في العراق بعد اختطافهم لـ16 شهرا


عناصر من الشرطة العراقية في بغداد

وصل الصيادون القطريون الذين كانوا مختطفين في العراق إلى الدوحة ليل الجمعة حيث كان أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في استقبالهم في مطار العاصمة الدولي.

تحديث (22:51 ت.غ)

أعلن مستشار وزير الداخلية العراقي وهاب الطائي الجمعة أن الصيادين القطريين المختطفين في العراق منذ 16 شهرا أفرج عنهم وسيتم تسليمهم إلى وفد قطري في بغداد.

وقال الطائي لوكالة الصحافة الفرنسية إن الوزارة تسلمت الصيادين القطريين وعددهم 26، مشيرا إلى أن السلطات قامت "بعمليات التدقيق والتحقق من الوثائق والجوازات وكذلك التصوير وأخذ البصمات لكل صياد".

لكن المسؤول لم يدل بتفاصيل حول الجهة الخاطفة. وأوضح أن وفدا قطريا ينتظر المفرج عنهم في بغداد منذ الأسبوع الماضي.

وأكد مصدر مقرب من مفاوضات الإفراج عن الصيادين للوكالة إطلاق سراحهم بموجب اتفاق إقليمي "يشمل إطلاق سراح مقاتلين لبنانيين لدى جبهة النصرة، وخروج سكان بلدتي الفوعة وكفريا في سورية".

واختطفت مجموعة من الصيادين، يعتقد أن واحدا أو أكثر بينهم من أفراد العائلة الحاكمة في قطر، خلال رحلة صيد منتصف كانون الأول/ديسمبر 2015 في جنوب العراق.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG