Accessibility links

الرئيس العراقي يطلق مبادرة للحوار


الرئيس العراقي فؤاد معصوم

أطلق الرئيس العراقي فؤاد معصوم السبت مبادرة للحوار، بدأها بدعوة قادة وزعماء القوى السياسية لعقد "اجتماعات مكثفة للتوصل إلى حلول ملموسة وعاجلة تكفل تجاوز الأزمة والتوجه للعمل معا على تحقيق الأهداف المشتركة ومعالجة النواقص والأخطاء"، وفقا لبيان صادر عن الرئاسة.

وصوت برلمان كردستان العراق الجمعة لصالح إجراء استفتاء الاستقلال في موعده المقرر في 25 أيلول/سبتمبر.

ولغرض المباشرة الفورية بوضع هذه المبادرة موضع التنفيذ، ألغى معصوم مشاركته في اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة وقام بتكليف رئيس الوزراء حيدر العبادي بإلقاء كلمة العراق فيها.

هذا وبحث الرئيس العراقي السبت في بغداد مع السفيرين الأميركي دوغلاس سيليمان والبريطاني فرانك بيكر سبل تعزيز العلاقات، وملف استفتاء إقليم كردستان، فضلا عن العمليات العسكرية ضد داعش.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان، إن معصوم أكد أهمية تضافر الجهود لحل المشاكل عن طريق الحوار والعمل على ترسيخ الأمن والاستقرار في البلاد، في حين عبر السفيران عن استعداد بلديهما والمجتمع الدولي لدعم حوار شامل ومثمر بين بغداد وأربيل للوصول إلى تفاهمات مشتركة تضمن حقوق جميع الأطراف، بحسب البيان.

وتعترض إيران وتركيا والولايات المتحدة على إجراء الاستفتاء خشية أن يؤدي إلى مزيد من عدم الاستقرار في المنطقة.

المصدر: الرئاسة العراقية/راديو سوا

XS
SM
MD
LG