Accessibility links

قرار بمصادرة وحجز أموال مسؤولين في نظام صدام


إسقاط تمثال صدام حسين في ساحة الفردوس، أرشيف

أصدرت السلطات العراقية الاثنين قرارا بحجز ومصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة لرئيس النظام السابق صدام حسين وأكثر من أربعة آلاف من أقاربه وأركان ومسؤولي نظامه.

وقالت هيئة المساءلة والعدالة في بيان إن القرار تضمن مصادرة الأموال المنقولة وغير المنقولة لصدام وأولاده وأحفاده وأقاربه حتى الدرجة الثانية.

وشمل قرار المصادرة أيضا 52 قياديا بارزا في النظام السابق بينهم عبد حمود السكرتير الشخصي لصدام، وعلي حسن المجيد ابن عمه، ونائب الرئيس طه ياسين رمضان ووزير الخارجية المتوفى طارق عزيز.

اقرأ أيضا:هيئة عراقية تدعو لمصادرة أملاك رموز نظام صدام وأقاربهم

وتابع بيان الهيئة أن القرار تضمن حجز الأموال المنقولة وغير المنقولة للمحافظين في زمن النظام السابق وأعضاء الفروع فما فوق في حزب البعث المنحل، ومن كان يشغل رتبة عميد في أجهزة المخابرات والأمن الخاص والأمن العسكري والأمن العام و"فدائيي صدام".

وأعطت هيئة المساءلة الحق للمشمولين بإجراءات الحجز فقط والبالغ عددهم 4257، تقديم طلبات إلى لجنة خاصة في أمانة مجلس الوزراء للبت بمصير الأموال المحجوزة.

ومن بين المشمولين بقرار الحجز قائد شرطة الأنبار السابق العميد أحمد صداك بطاح الدليمي الذي قتل خلال معارك ضد تنظيم داعش قبل ثلاثة سنوات، لكونه ضابطا سابقا في "فدائيي صدام".

XS
SM
MD
LG