Accessibility links

نائبة الرئيس الإيراني: روحاني طلب مني ارتداء الشادور


نائبة الرئيس الإيراني لعيا جنيدي

كشفت نائبة الرئيس الإيراني لعيا جنيدي أنها ارتدت زيا محافظا بعد توليها المنصب بطلب من الرئيس حسن روحاني، بعد ما أثارت صورا جديدة لها حفيظة مغردين إيرانيين.

وقالت جنيدي في تصريحات لصحيفة "الشرق" الإيرانية إنها ارتدت الزي المعروف بالشادور، وهو عباءة تغطي من الرأس لأطراف القدم ولا يكشف إلا الوجه، احتراما لطب من روحاني.

وأوضحت أن "الرئيس، الذي انتخب بـ24 مليون صوت، طلب مني العمل مع الحكومة وقال إن خدماتي مطلوبة وأن هذا هو بروتوكول الحكومة بهذا الخصوص (زي النساء)".

وتداول إيرانيون على موقع "تويتر" صورا لجنيدي قبل تعيينها نائبة للرئيس ترتدي فيها ملابس تغطي الجسد ولكنها تعد أقل تحفظا من الشادور، منتقدين روحاني.

وقال الصحافي سفير خرامي إن "روحاني يتحدث عن حقوق الإنسان ويقول إنه محام، ولكنه لا يحترم أبسط حقوق المرأة وهو أن تقرر ما ترتديه".

فيما قال محمد قروبي ابن القيادي المعارض مهدي قروبي إن "الشادور أعلن بروتوكولا لوجود محامية ذات كفاءة في الحكومة، هل يعبر ذلك عن أي شيء سوى النفاق؟".

وعين روحاني في 9 آب/أغسطس جنيدي ومعصومة ابتكار نائبتين للرئيس في سابقة هي الأولى في الجمهورية الإسلامية.

وتشغل جنيدي منصب نائب الرئيس للشؤون القانونية، وهي أستاذة القانون الخاص بجامعة طهران.

المصدر: إذاعة أوروبا الحرة

XS
SM
MD
LG