Accessibility links

'بسبب ملابسها'.. مقتل رجل حاول الدفاع عن إيرانية


أصغر ناهفيبور

قتل رجل حاول الدفاع عن فتاة تعرضت لمضايقات بسبب ملابسها في إحدى محطات مترو طهران، حسب ما ذكر موقع كيهان لايف الإلكتروني المعني بالشؤون الإيرانية.

وانتشر مقطع فيديو يظهر الشرطة الإيرانية وهي تطلق النار على راكب في محطة مترو، وقال التلفزيون الرسمي حينها إن الرجل كان "غير متزن" واعتدي بسكين على رجل دين وأصاب شخصا آخر.

ونقل الرجل الذي يدعى أصغر ناهفيبور إلى المسشتفى قبل أن يلقى مصرعه بسبب النزيف.

وقال ناشطون إن شهود عيان قالوا للتلفزيون الرسمي إن رجل الدين كان ينهر فتاة بسبب ارتدائها زيا اعتبره غير متوافق مع ما تفرضه الحكومة الإيرانية الإسلامية، لكن شهاداتهم لم تذع، حسب الناشطين.

وأضافوا أن ناهفيبور (46 عاما) دافع عن الفتاة قبل أن يهاجمه رجل الدين ومرافقوه الذين حاولوا اللحاق بالفتاة.

وحاول ناهفيبور إيقاف رجل الدين ليتحول الأمر إلى مشاجرة بينهما أصيب فيها رجل الدين قبل أن تتدخل الشرطة وتطلق النار.

وحسب منظمة "إيران هيومان رايتس مونيتور" لحقوق الإنسان، هددت قوات الأمن الإيرانية أسرة ناهفيبور حتى لا تقيم له تأبينا كما مزقت لافتات لجنازته.

المصدر: موقع كيهان لايف/رويترز

XS
SM
MD
LG