Accessibility links

بعد تشييعها بـ40 عاما.. عادت إلى قريتها


فيلازا

تذكّر قصة هذه السيدة الهندية ذات الـ82 عاما، بالكثير من أفلام بوليوود، إذ لم تصدق أسرتها عندما رأتها بعد 40 عاما من تشييع جثمانها.

وتتحدر العجوز الهندية التي تدعى فيلازا من قرية إناياتبور الواقعة شمال الهند، وكانت قد "توفيت" عام 1976 بسبب لدغة ثعبان باغتها في حقل زراعي في بلدتها.

وجريا على تقاليد البلدة وضعت في تابوت قذفت به أسرتها في نهر جانكا وعادت إلى البيت لتقبل العزاء بوفاة فيلازا.

وغير بعيد عن بلدتها، وجدها الصيادون وتبين لهم أن السيدة حية ترزق، فأخذوها إلى قريتهم ووجدوا أنها لم تعد قادرة على تذكر أي شيء عن أسرتها أو اسم قريتها.

وأمضت فيلازا 40 عاما في معبد القرية، وقبل نحو أسبوع فقط استعادت ذاكرتها، وعادت إليها ذكريات حياتها السابقة تباعا.

وتمالك الدهشة ابنتها حين استجابت لطرقات على الباب، ووجدت على العتبة امرأة تشبه إلى حد ما أمها الميتة منذ عقود.

"قالت لي أمي إنها فقدت وعيها وذاكرتها .. وتعرفنا عليها من خلال وحمة على جسدها"، قالت البنت لصحيفة هندية.

المصدر: وسائل إعلام هندية

XS
SM
MD
LG