Accessibility links

صندوق النقد: تباطؤ النمو في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا


مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد

يشهد النمو الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأفغانستان وباكستان تباطؤا ملحوظا في عام 2017، وفق تقرير نشره صندوق النقد الدولي الاثنين.

وانخفض معدل النمو في تلك المنطقة من خمسة في المئة عام 2016 إلى 2.6 في المئة عام 2017، مع توقعات بعودته إلى الارتفاع إلى معدل 3.3 في المئة عام 2018.

وأرجع التقرير هذه النسب المنخفضة إلى تباطؤ النشاط في البلدان المصدرة للنفط.

وتوقع الصندوق انخفاض معدل النمو في السعودية ليسجل 0.1 في المئة عام 2017، و1.1 في المئة عام 2018.

وحذر التقرير من أن استمرار انخفاض أسعار النفط قد "يشكل عبئا أكبر على آفاق النمو للبلدان المصدرة للنفط في المنطقة".

وخفض الصندوق توقعات النمو للولايات المتحدة من 2.3 في المئة إلى 2.1 في المئة لعام 2017، ومن 2.5 في المئة إلى 2.1 في المئة لعام 2018 بسبب "ضعف نتائج النمو في الربع الأول" من العام الحالي وتوقعات بأن تكون السياسة المالية العامة "أقل توسعا من المفترض".

وبصفة عامة، ذكر التقرير أن تحسن النمو العالمي "يسير على الطريق الصحيح"، بمعدل 3.5 في المئة في 2017 و3.6 في المئة في 2018.

XS
SM
MD
LG