Accessibility links

حمله بعيدا عن سكة القطار.. 'بطل' ينقذ رجلا 


إحدى محطات مترو الأنفاق في مدينة نيويورك

وصفت وسائل إعلام أميركية راقص باليه من مدينة نيويورك بـ"البطل" بعدما أنقذ رجلا تم دفعه على قضبان سكك حديدية مساء السبت.

كان غراي ديفس (31 عاما) متواجدا بمحطة مترو الأنفاق للشارع رقم 72 في المدينة عندما سمع رجلا وامرأة يتجادلان بصوت مرتفع على الجهة المقابلة من الرصيف.

يقول ديفس لشبكة CBS "لم يكن الأمر مخيفا في البداية، ولكن زوجتي قالت إن الموقف قد يتطور للأسوأ".

تطور الأمر إلى قيام المرأة بضرب الرجل، وحينها تحرك ديفس للوصول إلى الجهة المقابلة، حيث العراك، للتدخل وتهدئة الأمر.

وبوصوله إلى الرصيف، كان الرجل مغشيا عليه على قضبان السكك الحديدية التي قد يمر فوقها قطار في أي لحظة.

سمع ديفس صوت قطار قادم لكنه لم يستطع تحديد اتجاهه، ما دعاه إلى التحرك بسرعة والقفز أسفل الرصيف لإنقاذ الرجل الذي كان يزن أكثر من 110 كيلوغرامات، حسب تقديره.

وعلى الرغم من إصابته بانزلاق غضروفي، نجح ديفس في حمل الرجل ونقله إلى حافة الرصيف ليساعده آخرون على سحبه إلى الأعلى بعيدا عن الخطر.

وعلقت إحدى المتواجدات بمكان الحادث قائلة "ما فعله هو إنكار للذات وبطولة كاملة".

وأرجعت أخرى تمكنه من حمل الرجل وإنقاذه إلى ممارسته رياضة الباليه بصورة احترافية.

وتواجه المرأة التي تسببت في دفع الرجل اتهامات بالاعتداء بعد قيام أشخاص بإيقافها أثناء محاولتها ترك مكان الحادث.

XS
SM
MD
LG