Accessibility links

لماذا عفا الرئيس الفرنسي عن سيدة قتلت زوجها؟


مظاهرة تطالب بالإفراج عن سوفاج - أرشيف

أصدر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند عفوا عن سيدة ستينية حكم عليها بالسجن 10 سنوات لقتلها زوجها الذي كان يضربها، بعدما صارت رمزا للنساء المعنفات في بلدها.

وأمر هولاند بالإفراج الفوري عن السيدة، حسب ما جاء في بيان أصدرته الرئاسة مساء الأربعاء.

ويرى الرئيس الفرنسي أن "مكان السيدة سوفاج ليس في السجن، وإنما مع عائلتها".

وكانت جاكلين سوفاج البالغة من العمر 69 عاما، قد قتلت زوجها غداة انتحار ابنها في عام 2012 بثلاث طلقات من سلاح ناري، بعد 47 عاما أمضتها معه في ظل عنف كان يمارسه عليها وعلى أبنائهما الأربعة.

وواظبت بناتها الثلاث على مساندتها أمام القضاء، وتقديم شهادات عن عنف والدهن. وفي كانون الاول/ديسمبر 2015، أدينت سوفاج بقتل زوجها وصدر عليها الحكم بالسجن 10 سنوات.

لكن هذه القصة أثارت نشطاء وشخصيات من كل العالم، وجمعت دعوة أطلقت لمساندتها 436 ألف توقيع.

ورحبت منظمات وشخصيات سياسية بقرار هولاند، فيما أثار هذا العفو استياء بعض القضاة الذين اتهموا الرئيس بعدم احترام استقلال القضاء.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG