Accessibility links

'الحروب المنسية'.. نزاعات غير معروفة قتلت وشردت الملايين


أحد مقاتلي جيش الدفاع عن ناغورني كاراباخ- أرشيف

الكل يعرف النزاعات القائمة في سورية والعراق وأفغانستان وليبيا وأوكرانيا، ولكن هناك أكثر من 40 نزاعا دائرا حول العالم حاليا، وبعضها لا يحظى باهتمام الإعلام فتحولت إلى نوع من "حروب منسية".

مفهوم الحروب المنسية تركز عليه منظمة إيرين IRIN غير الحكومية في محاولة لتسليط الضوء على المآسي المهملة حول العالم.

"نزاعات كثيرة لا تحظى باهتمام وسائل الإعلام أو انتباه صانعي السياسات"، تقول المنظمة وتضيف أن ذلك يحدث "ربما لأنها لا تمتلك نفس الأهمية الجيوسياسية والاقتصادية" للحروب التي تحظى باهتمام عالمي، رغم أن بعضها قائم منذ عشرات السنوات.

ووضعت المنظمة خارطة تفاعلية تبرز كل النزاعات الدائرة حول العالم حاليا، وهذه بعض "الحروب المنسية" التي أشارت إليها:

حرب المخدرات في المكسيك

هي حرب تدور منذ عام 2006 بين عصابات تجارة المخدرات وبينها وبين القوات الحكومية، للسيطرة على هذه التجارة في أميركا الشمالية. وراح ضحيتها حوالي 100 ألف شخص حتى الآن.

النزاع بين أرمينيا وأذربيجان

تتنازع سلطات دولتي أرمينيا وأذربيجان السيطرة على إقليم ناغورنو كاراباخ الذي تسيطر عليه أرمينيا، منذ عام 1988. ويعتبر هذا الصراع "متجمدا" ولكنه يتسبب بصدامات بين فترة وأخرى، آخرها وقع في نيسان/أبريل 2016. وذهب ضحية هذا الصراع حوالي 30 ألف شخص، إضافة إلى نزوح مليون شخص.

أكراد إيران

يخوض فصيل "الحياة الحرة الكردستاني" (بيجاك) الكردي الذي يطالب بانفصال مناطق الأكراد عن النظام الإيراني اشتباكات مع القوى الأمنية الإيرانية منذ عام 2004 ما أسفر عن مقتل عدة مئات من الأشخاص.

"جيش الرب"

في نهاية الثمانينيات من القرن الماضي، أسس جوزيف كوني حركة مسلحة باسم "جيش مقاومة الرب"، وهي مجموعة مسيحية مسلحة معارضة أوغندية من قبائل الأشولي خرجت ضد ما اعتبرته إهمالا بحق هذه المجموعة وطالبت بتطبيق الوصايا العشر، ثم توسعت مناطق انتشار هذا الجيش إلى جنوب السودان وجمهورية الكونغو الديموقراطية. وبدأ هذا النزاع عام 1987 وأسفر عن مقتل 100 ألف شخص ونزوح مليوني شخص.

جمهورية إفريقيا الوسطى

تشهد جمهورية إفريقيا الوسطى نزاعا منذ عام 2013 أسفر عن مقتل نحو 6400 شخص، ونزوح نحو 400 ألف شخص ولجوء نحو 475 ألفا آخرين. ويدور نزاع على السلطة بين المسيحيين وبين مجموعة "سيليكا" المسلمة التي تعترض على ما تعتبره تهميشا لمناطق انتشار المسلمين هناك.

أوغندا/ جمهورية الكونغو الديموقراطية

يخوض تحالف إسلامي باسم "تحالف القوى الديموقراطية" معارك ضد الحكومة منذ عام 1995 ما أسفر عن مقتل حوالي ألف شخص.

جمهورية الكونغو الديموقراطية

تشهد جمهورية الكونغو الديموقراطية منذ عام 1994 صراعا إثنيا في شمال شرق البلاد أسفر عن مقتل 60 ألف شخص بين عامي 1998 و2006 عدا ملايين النازحين.

كما تشهد الكونغو نزاعا آخر منذ عام 1960 في جنوب منطقة كاتانغا بين القوى الحكومية وبين جماعة "الماي ماي" ما أسفر عن مقتل 2700 شخص منذ عام 1997. كما تأثر نحو 600 ألف شخص بهذا النزاع من خلال نزوحهم أو معاناتهم من شح المواد الغذائية.

البلوش في باكستان

يقاتل القوميون البلوش من أجل نيل دولة مستقلة في جنوب شرق باكستان منذ عام 2004، ما أسفر عن مقتل حوالي 3300 شخص واختفاء الآلاف إضافة إلى حالات تعذيب واغتيالات سياسية.

الماويون في الهند

يحارب الماويون في وسط وشرق الهند ضد ما يعتبرون أنه غياب في عدالة توزيع الموارد الاقتصادية في البلاد منذ عام 1980 ما أسفر عن مقتل أكثر من 10 آلاف شخص ونزوح مئات الآلاف.

وبالإضافة إلى الماويين تطالب مجموعات انفصالية بالحكم الذاتي أو استقلال شمال شرق الهند منذ عام 1979 ما أسفر عن مقتل حوالي 40 ألف شخص.

إقليم شينجيانغ في الصين

تقاتل مجموعة مسلحة من أقلية الأويغور المسلمة في الصين ضد ما تعتبره سياسات رسمية قمعية ضد ديانتهم وعاداتهم منذ عقود، وبشكل أساسي منذ عام 2007، ما أدى إلى مقتل أكثر من ألف شخص.

ميانمار

تشهد ميانمار (بورما سابقا) ذات الأغلبية البوذية حربا أهلية شبه مستمرة منذ استقلالها عام 1948 بين السلطات وبين مجموعات مسلحة تنتمي إلى أقلية الروهينغا المسلمة ما أسفر عن مقتل مئات آلاف الأشخاص ولجوء 500 ألف شخص، خاصة بسبب حملات القمع التي تمارسها السطات في السنوات الأخيرة.

تايلاند

تشهد تايلاند ذات الأغلبية البوذية منذ عام 2004 نزاعا بين السلطة المركزية وبين مجموعات مسلمة انفصالية في جنوب البلاد ما أسفر عن مقتل حوالي 6000 شخص حتى نيسان/ أبريل 2014.

الفلبين

تشهد الفلبين منذ عام 1969 نزاعا بين السلطة المركزية وبين "جيش الشعب الجديد" ذي التوجهات الأيديولوجية الماوية والذي يطالب بتأسيس نظام شيوعي. وأسفر النزاع عن مقتل حوالي 40 ألف شخص.

كما تشهد الفيليبين نزاعا بين السلطة المركزية وبين "جبهة تحرير مورو الإسلامية" التي تطالب بالاستقلال الذاتي لمناطق ذات غالبية مسلمة في جنوب البلاد ذات الأغلبية المسيحية. وأدى هذا النزاع الدائر منذ عام 1971 عن مقتل حوالي 100 ألف شخص.

إندونيسيا

يدور صراع طويل منذ عام 1969 بين السلطة المركزية وبين السكان الأصليين الذين يعيشون في إقليم بابوا الغربية والذين شكلوا حركة تطالب بالانفصال. وبحسب التقديرات، راح ضحية هذا النزاع بين عشرات الآلاف وأكثر من مئة ألف قتيل. ويبقى الصراع قائما ولكنه خفت بعد قبول أبناء الإقليم بالسيادة الإندونيسية على إقليمهم.

المصدر: www.irinnews.org

XS
SM
MD
LG