Accessibility links

في واقعة غريبة.. لاعب كرة ينضم إلى منتخبين في 10 دقائق


ديفيد بروكس

يحلم غالبية لاعبي كرة القدم بالانضمام إلى منتخبهم الوطني لتمثيل بلادهم في المنافسات الدولية، ولكن ما حدث في المملكة المتحدة غريب جدا، إذ تلقى أحد اللاعبين اليافعين المزدوجي الجنسية عرضين للانضمام إلى منتخبين مختلفين في 10 دقائق فقط.

وتراجع ديفيد بروكس، 19 عاما، لاعب نادي شيفيلد يونايتد الإنكليزي، عن اللعب لصالح المنتخب الويلزي، بعد أن وافق رسميا على طلب انضمامه إلى المنتخب.

ونشر الحساب الرسمي للمنتخب الويلزي على تويتر خبر موافقة بروكس على حمل ألوان المنتخب، وظهر اسمه على لائحة لاعبي الفريق.

وبعد 10 دقائق فقط، نشر الحساب الرسمي للفريق الإنكليزي لائحة لاعبي منتخب الشبان في بطولة دورة تولون الدولية لأقل من 21 عاما، وضمت اللائحة كذلك اسم اللاعب ديفيد بروكس.

وعبر فريق ويلز عن خيبة أمله في اختيار اللاعب الشاب حمل ألوان الفريق الإنكليزي عوض قميص منتخب ويلز، ونشر الفريق تغريدة ثانية قال فيها إن بروكس غادر الفريق، مؤكدا أن المنتخب سيعلن من سيعوضه لاحقا.

ووصف مدرب الفريق روبرت بيج ما حدث بـ "بالعمل المحبط" وأضاف قائلا:

"إنه الجانب المحبط في التعامل مع اللاعبين المزدوجي الجنسية. نحن نسانده في قراره"، حسب ما نقلت صحيفة الميرور البريطانية.

وسيكون ديفيد بروكس أحد الوجوه الجديدة الوافدة على المنتخب الإنكليزي للشبان، الذي سيواجه كلا من كوبا وأنغولا واليابان في الجولة الأولى من دورة تولون الدولية لأقل من 21 عاما في الـ 29 من هذا الشهر.

ويمكن للاعب المزدوج الجنسية، حسب قوانين فيفا، أن يختار أي منتخب يريد أن يلعب لصالحه، ويمكنه التراجع عن ذلك ما دام اللاعب لم يشارك بعد في أي لقاء رسمي.

المصدر: الميرور/شبكات التواصل الاجتماعي

XS
SM
MD
LG