Accessibility links

كيف قتل 'فيسبوك لايف' هذه المراهقة؟


بروك هيوز في صورة مأخوذة من حسابها في موقع فيسبوك

لم تعرف مراهقة أميركية وهي تستخدم خدمة البث الحي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أثناء قيادة سيارتها مع صديقتها أنها توثق آخر لحظات حياتها، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام أميركية الجمعة.

هذا ما حدث لبروك هيوز، "18 عاما"، في مدينة توبيهانا بولاية بنسلفانيا وهي تقود سيارتها بعد منتصف ليل الثلاثاء مع صديقتها شانيا موريسون تومي، "19عاما".

وتمكن متابعو الفيديو، الذين تجاوز عددهم سبعة آلاف متابع، كما ذكرت صحف أميركية، من سماع تومي في بداية الفيديو وهي تسأل صديقتها إن كانت بدأت البث على فيسبوك.

ولم يتسن لهيوز الرد على سؤال صديقتها فما هي إلا لحظات غمرت أضواء قوية سيارة الفتاتين أعقبها صوت قوي لاحتكاك عجلات السيارة على الرصيف، ثم كان صمت وسواد لمدة سبع دقائق، حيث صدمهم من الخلف رجل يقود مقطورة جرار.

وتوفيت المراهقتان في مكان الحادث.

وبحسب تقرير الشرطة الأولي، كانت هيوز تقود سيارتها ببطء على الجانب الأيمن من الطريق السريع في المدينة عندما بدأت بالبث على فيسبوك.

ولا تزال الكثير من الوقائع غامضة مع احتراق حطام السيارة خلال الحادث، ولم يتضح بعد إن كان سيتم توجيه أي تهم لسائق الجرار الذي صدم السيارة، لكن الشرطة أكدت أنها ستستخدم الفيديو في تحقيقاتها.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG