Accessibility links

شهادة من الغوطة: كسر قلبي منظر أبو بشار


طفل يتلقى العلاج في دوما أكبر مدن غوطة دمشق

لليوم الثالث على التوالي تتعرض الغوطة الشرقية المحاصرة منذ خمس سنوات إلى قصف عنيف من قبل النظام السوري، تسبب حتى الآن في مقتل حوالي 300 مدني وإصابة أكثر من 1400 آخرين بجروح، فيما حذرت الأمم المتحدة من الأثر "المدمر للتصعيد" على السكان.

أطفال في مشفى ريف دمشق التخصصي
أطفال في مشفى ريف دمشق التخصصي

ونقلت الجمعية الطبية السورية الأميركية شهادة شخص لم تكشف هويته عن أحوال ضحايا القصف من خلال حكاية أبو بشار: "اليوم كسر قلبي منظر أبو بشار أحد كوادر الإسعاف عندما رمى طفله المتبقي من بين الثلاثة بين يدي قائلا ودموعه تنهمر من لحيته 'أمانة بين يديك ما بقي لي غيره وجبتو من الدفن كنا سندفنه مع إخوته لولا أن قدر الله ولاحظنا حركته' ليعودوا إلى المشفى ويتم إنعاشه، ويستخرجوا من فمه الحصى ويرسلوه اليوم لإجراء تنظير لسحب ما تبقى من حصيات في قصباته".

كوادر طبية ومصابون وغيرهم في مشفى ريف دمشق التخصصي
كوادر طبية ومصابون وغيرهم في مشفى ريف دمشق التخصصي

وأضاف المصدر" "زوجته حامل طمرت هي وجنينها اللي في بطنها بالردم، وبفضل الله تم استخراجها من تحت الردم وهي الآن بخير، وأخوه أبو عبدو استشهدت زوجته وهو في إسعافهم تعرض لحادث سير وتوفي معه شخصان في الحادث".

طفل يتلقى العلاج في دوما أكبر مدن غوطة دمشق
طفل يتلقى العلاج في دوما أكبر مدن غوطة دمشق

وخلص قائلا: "وقفت عاجزا أمامه لا أعرف هل أصبره أم أصبر نفسي، منظر يبكي الحجر. تم إجراء تنظير لابنه واستخراج كمية كبيرة من الحصى من قصباته وهو الآن في العناية المشددة، ونسأل الله أن يشفيه".

المصدر: الجمعية الطبية السورية الأميركية

XS
SM
MD
LG