Accessibility links

استمرار إجلاء المقاتلين والمدنيين من دوما


حافلة تقل مقاتلين ومدنيين غادروا دوما

تتواصل عمليات إجلاء مقاتلي جيش الإسلام والمدنيين من دوما وفق اتفاق مع الروس يسمح للقوات النظامية السورية بالسيطرة على المنطقة التي تعد آخر جيب للمعارضة في غوطة دمشق الشرقية.

ومنذ صباح الجمعة، تتجمع حافلات تقل مقاتلين ومدنيين عند أطراف الغوطة الشرقية بانتظار اكتمال قافلة جديدة لتنطلق بدورها إلى مناطق سيطرة فصائل سورية موالية لأنقرة في شمال البلاد.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن دفعة جديدة تضم الآلاف من مقاتلي جيش الإسلام والمدنيين خرجت بعد منتصف ليل الخميس الجمعة، فيما يستعد آخرون للمغادرة.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن "خرجت 85 حافلة على متنها نحو أربعة آلاف شخص من مقاتلين ومدنيين بعد منتصف الليل من الغوطة الشرقية، وهي في طريقها حاليا إلى منطقة الباب في شمال سورية".

وتشكل دوما منذ أيام محور اهتمام المجتمع الدولي إثر تقارير عن هجوم يشتبه في أنه كيميائي وقع السبت وأسفر وفق مسعفين وأطباء عن مقتل أكثر من 40 شخصا ودفع دولا غربية على رأسها الولايات المتحدة إلى التلويح برد عسكري.

XS
SM
MD
LG