Accessibility links

تجنبها.. 10 أخطاء شائعة في تخفيف الوزن


هل ترتكب إحدى هذه الأخطاء؟

كم مرة أخضعت نفسك لحمية غذائية قاسية للتخلص من الوزن الزائد وانتهت تجربتك بالفشل، أو لم تصمد عزيمتك أمام الشعور بالجوع والحرمان؟

كثيرون منا مروا وسيمرون بهذه التجربة. لذلك قد تكون مفيدة هذه النصائح الـ10 التي نشرها موقع أميركي متخصص بالتغذية وتخفيض الوزن.

لا تقتل نفسك جوعا

بدلا من أن تكون حازما ودقيقا في حساب السعرات الحرارية التي تستهلكها خلال اليوم الواحد وأنت تعاني من الجوع والوهن، تساهل قليلا وأضف سعرات إضافية قليلة من خلال تناول مواد غذائية كاملة الفائدة ومغذية توفر عليك بعضا من عذاب الحمية.

الحلويات قليلة السعرات الحرارية

إن كنت تعتقد أن كيس البسكويت أو الحلويات التي تشتريها على أنها تحتوي على 100 وحدة حرارية فقط هي حقا كذلك، فعليك التفكير مجددا.

بنظرة واحدة إلى مكونات هذه المنتجات ستعرف أنها مضرة لجسمك أكثر من نفعها، فهي غير مغذية وتحتوي على مواد كيميائية لا حاجة لجسمك بها، ويصعب هضمها.

انتبه من المعلبات

احذر تناول المعلبات وخصوصا أنواع الحساء (الشوربة) المعلبة التي تستهلكها للحصول على الألياف، فكمية الملح الذي تحتوي عليه كافية لتخريب جهودك في مجال تخفيف الوزن.

وبحسب دراسة بريطانية حديثة، كل غرام من الملح تستهلكه زيادة عن حاجتك اليومية، وهو يوازي خُمس ملعقة شاي صغيرة، يرفع احتمال السمنة بمعدل 25 في المئة.

الألياف ثم الألياف

إن لم تحتوِ حميتك على الألياف، فلن تحصل على نتائج حقيقية غير الإحساس بالجوع طوال الوقت واحتمال أن تنهار في النهاية وتعود إلى تناول كميات مضاعفة من الطعام.

وإن كانت حميتك تتضمن خمس وجبات في اليوم لا بد أن يكون فيها خمسة أو ثمانية غرامات من الألياف لتستطيع الصمود.

قياس الوجبة

التزم بكمية الطعام المسموح به في الحمية، حتى لو كان من الأكل الصحي الخالص. فقد تظنّ أن مقدار نصف كوب من اللوز قليل، ولكنه يحتوي على أكثر 400 سعرة حرارية، وهو ما تحتويه ثماني قطع صغيرة من الدجاج المقلي.

الدهون الصحية صديقتك

إن كانت حميتك تعتمد على الابتعاد عن الدهون وخصوصا الصحية منها مثل تلك الموجودة في الأسماك والمكسرات، فعليك تغييرها.

وعلى عكس ما هو شائع، تساعد الدهون الصحية على إبعاد شبح أمراض القلب وبعض أمراض السرطان، وتبقي إحساس الشبع لديك لفترة أطول.

لكن لا تنس أن غراما واحدا من الدهون الصحية يحتوي على تسع سعرات حرارية مقابل أربع سعرات حرارية في كل غرام من النشويات أو البروتين.

هل تتغاضى عن تناول البروتينات؟

إن كنت كذلك، فاعلم أن البروتين يحافظ على مستوى السكر في الدم ويساعد في عملية حرق السعرات الحرارية بمعدل 35 في المئة، كما أنه يساعد على نمو العضلات لتكون مصدرا آخر لحرق الدهون في ما بعد.

أصغر وجبة في اليوم

العشاء يجب أن يكون الوجبة الأصغر في اليوم، لأن التخمة تمنعك من النوم ذي النوعية الجيدة، الذي يؤدي نقصه إلى زيادة شهيتك للسكريات في اليوم التالي.

المحلّيات الصناعية؟

يلجأ كثيرون إلى الاستعاضة عن السكر العادي بالمحليات الصناعية، وهذا خطأ شائع بالتحديد لمن يحاول تخفيض وزنه.

المحلي الصناعي وبسبب حلاوة مذاقه يطلق الأنسولين في الأمعاء وهو الهرمون المسؤول عن تخزين الدهون، مما يدفع الجسم للاحتفاظ بكميات الدهون الزائدة وبالتالي اكتساب الوزن.

بخاخ الزبدة

يعتبره كثيرون منخفض السعرات الحرارية لكنه ليس كذلك، فهو غني بالسعرات الحرارية والدهون ولكن من مصدر آخر هو زيت فول الصويا الذي أثبتت الدراسات أنه يتسبب بزيادة الوزن أكثر من السكر.

رأيك

أظهر التعليقات

XS
SM
MD
LG