Accessibility links

الخطر يزداد.. 300 مليون مكتئب حول العالم


الانتحار هو أسوأ نتيجة لمرض الاكتئاب

يسيطر الشعور بالاكتئاب حاليا على 300 مليون شخص حول العالم، بزيادة تجاوزت نسبتها 18 في المئة خلال الفترة الواقعة بين عامي 2005 و2015.

هذا الرقم كشفت عنه منظمة الصحة العالمية التي تحتفل في السابع من نيسان/ أبريل من كل سنة بـ"يوم الصحة العالمي"، واختارت المنظمة الاكتئاب للتركيز عليه هذا العام.

شاهد.. فيديو عن الاكتئاب عند المراهقين:

وتقول المنظمة إن النساء أكثر عرضة لخطر الإصابة بالاكتئاب مقارنة بالرجال. والشعور بالاكتئاب بعد الولادة أمر شائع جدا، حسب المنظمة التي تشير إلى أنه يؤثر على امرأة واحدة من أصل ست نساء من اللواتي ينجبن الأطفال.

شاهد.. فيديو عن الاكتئاب عند الأمهات

​أسوأ نتائجه أن يؤدي بالمريض إلى الانتحار، مؤكدة أن ما يقرب من 800 ألف شخص حول العالم يموتون جراء الانتحار الذي يمثل السبب الثاني للوفيات في الفئة العمرية بين 15 عاما و29 عاما.

وعلى الرغم من وجود علاجات فعالة للمرض الاكتئاب، تقول المنظمة إن أقل من نصف عدد المتضررين في العالم (أقل من 10% في كثير من البلدان)، يتلقون مثل هذا العلاج.

اقرأ أيضا.. بعيدا عن الأدوية.. ثلاثة عوامل لقهر الاكتئاب

وتشير المنظمة إلى أن أهم العوائق التي تقف حائلا أمام حصول المرضى على الرعاية الفعالة تتمثل في نقص الموارد، وعدم كفاية مقدمي الرعاية الصحية المدربين، والوصمة الاجتماعية المرتبطة بالاضطرابات النفسية.

شاهد.. فيديو عن الاكتئاب عند كبار السن

المصدر: منظمة الصحة العالمية

رأيك

أظهر التعليقات

XS
SM
MD
LG