Accessibility links

فلوريدا تستعد لإعصار إرما


عمليات إجلاء بالتزامن مع اقتراب إرما من فلوريدا

يتقدم إعصار "إرما" باتجاه ولاية فلوريدا حيث يواصل المسؤولون المحليون إطلاق تنبيهات لمئات آلاف الأشخاص المتواجدين ضمن المسار المتوقع للإعصار للمغادرة قبل فوات الأوان.

ومن المتوقع أن يصل الإعصار إلى فلوريدا في وقت متأخر السبت.

ويحذر المسؤولون سكان الولاية الذين عاشوا تجارب مع أعاصير سابقة من عدم التقليل من شأن قوة إرما، والذي قال الحاكم ريك سكوت إنه سيكون "أكبر من أندرو"، في إشارة إلى الإعصار الذي ضرب الولاية عام 1992.

وحثّ سكوت السكان على طول ساحل الخليج على المغادرة.

وقالت الوكالة الفدرالية الأميركية لإدارة الطوارئ إن الإعصار إرما سينشر الدمار في جزء من الولايات المتحدة، فيما حذرت السلطات الأميركية من احتمال انقطاع التيار الكهربائي عن أجزاء من ولاية فلوريدا لأيام عدة.

زحمة سير جراء مغادرة فلوريدا
زحمة سير جراء مغادرة فلوريدا

تحديث - 19:40 تغ

تبنى الكونغرس الجمعة بأكثرية واسعة قانونا يخصص مساعدات إغاثة عاجلة بقيمة 15.25 مليار دولار لضحايا العاصفة هارفي.

فبعد الضوء الأخضر في مجلس الشيوخ الخميس، صوت مجلس النواب بـ316 صوتا مقابل 90 لصالح القانون.

وتستعد ولاية فلوريدا لوصول إعصار آخر هو إرما نهاية الأسبوع وستستفيد من الأموال التي رصدت للوكالة الفدرالية للحالات الطارئة التي تشرف على المساعدة في ولايتي تكساس ولويزيانا اللتين تضررتا من العاصفة هارفي.

وتوصل الرئيس دونالد ترامب الأربعاء إلى اتفاق مع الأقلية الديموقراطية لتفادي تعثر في السداد وشلل مالي كان يهدد البلاد نهاية الشهر، مع تخصيص أموال طارئة لضحايا هارفي.

وتقول مبادرة لجمع الأموال لصالح المتضررين من هارفي إن حوالي مليون شخص تركوا منازلهم وتضرر حوالي 200 ألف منزل جراء العاصفة، وهو ما أدى إلى خسائر مادية بقيمة حوالي 180 مليار دولار.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG