Accessibility links

أميركا ستشارك في المحادثات الدولية حول المناخ


متظاهرون ضد مؤتمر المناخ الذي انعقد في باريس-أرشيف

أكدت واشنطن للأمم المتحدة نيتها الانسحاب من اتفاقية باريس للمناخ، لكنها قالت إنها ستواصل المشاركة في المحادثات الدولية المتعلقة بالمناخ، بحسب ما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية في بيان الجمعة.

وستشارك واشنطن خصوصا في المؤتمر المناخي السنوي للأمم المتحدة الذي سيعقد في تشرين الثاني/نوفمبر في بون الألمانية.

وتشمل هذه المشاركة، وفقا للخارجية الأميركية "المفاوضات الجارية بشأن المبادئ التوجيهية لتنفيذ اتفاق باريس".

وأضاف بيان الوزارة أن الولايات المتحدة تدعم مقاربة متوازنة للسياسة المناخية التي تخفض الانبعاثات في الوقت الذي تعزز فيه النمو الاقتصادي وتضمن فيه أمن الطاقة.

اقرأ أيضا: ماذا سيحدث إذا انسحبت الولايات المتحدة من اتفاقية المناخ؟

وأعلن الرئيس دونالد ترامب في الأول من حزيران/يونيو من هذا العام انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس للمناخ، موضحا أنه "لا يمكن الإبقاء على اتفاقية تعود بالفائدة على الدول الأخرى على حساب أميركا".

وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون قد شدد في حزيران/يونيو أيضا على أن بلاده ستواصل جهودها لخفض انبعاثات غازات الدفيئة.

XS
SM
MD
LG