Accessibility links

مستند مزور يدعي اتهام موظفة سابقة لشومر بالتحرش


الديمقراطي تشاك شومر عضو مجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك

تلقت وسائل إعلام أميركية الثلاثاء مستندا مزورا يدعي رفع إحدى العاملات السابقات في مكتب زعيم الأقلية الديموقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر دعوى قضائية ضده عام 2012، في محكمة فدرالية في العاصمة واشنطن، تتهمه فيها بالتحرش الجنسي.

وسرعان ما نفت السيدة التي لم تسمها وسائل الإعلام صحة المستند، مؤكدة أنها لم تتقدم بأية دعوى ضد المشرع الديموقراطي الذي يمثل ولاية نيويورك في المجلس.

وسلم شومر المستند إلى شرطة الكابيتول لتباشر تحقيقاتها حول المسؤول عن إصداره وإرساله إلى وسائل الإعلام.

وقال المتحدث باسم شومر مات هاوس لشبكة فوكس إن المسؤول عن المستند المزور "يجب أن تتم محاكمته لمنع أية جهات أخرى من فعل الشيء ذاته".

وتأتي هذه المحاولة للإضرار بسمعة شومر بعدما قامت وسائل الإعلام أميركية بكتابة تقارير عدة تتحدث عن اتهامات موجهة لشخصيات عامة من سياسيين ومنتجين سينمائيين وممثلين بالتحرش الجنسي.

وكان المشرع الديموقراطي في مجلس الشيوخ آل فرانكن قد أعلن عزمه تقديم استقالته الأسبوع الماضي إثر اتهامات له بالتحرش، كما استقال عضو مجلس النواب الجمهوري ترينت فرانكس من منصبه بعد الكشف عن مناقشته مسألة استئجار الأرحام مع موظفتين في مكتبه.

XS
SM
MD
LG