Accessibility links

تحقيقات أممية في هجمات بالغاز في سورية منذ بداية العام


قوات نظامية سورية في شمال مدينة حلب

تنظر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في شبهات بوقوع هجمات بغازات سامة في سورية منذ بداية العام الحالي، بحسب ما أفاد به تقرير نُشر الجمعة.

وفي تقرير إلى مجلس الأمن، قال المدير العام للمنظمة أحمد أوزومجو إنه "تم تسجيل ثمانية حوادث استخدام مزعوم للأسلحة الكيميائية منذ بداية العام 2017 ويجري حاليا تحليلها".

ولم يحدد أوزومجو مكان وقوع تلك الهجمات.

ولفت التقرير إلى أن بعثات تقصي حقائق تحقق في حوادث في شرق حلب وريف حلب الغربي، وجنوب حمص وشمال حماه وريف دمشق وإدلب.

وتمت مقابلة شهود، فيما تواصل فرق المنظمة جمع الأدلة.

واتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الشهر الماضي قوات الحكومة السورية بشن ثمانية هجمات كيميائية على الأقل خلال الأسابيع الأخيرة من معركة حلب في شمال سورية، ما أدى الى مقتل تسعة أشخاص بينهم اطفال.

وبحسب التقرير، فإن خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ما زالوا بانتظار زيارة مركز البحوث والدراسات العلمية الذي يشرف على برنامج الأسلحة الكيميائية السورية، بعدما تم تأجيل عمليات تفتيش عدة.

وتنفي سورية استخدام أسلحة كيميائية في النزاع المستمر منذ آذار/مارس 2011 والذي أوقع أكثر من 310 آلاف قتيل.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG