Accessibility links

إجراءات جديدة تطال بعض طالبي الغرين كارد


احد مكاتب الهجرة في الولايات المتحدة (أرشيف)

أعلنت الوكالة الأميركية لخدمات المواطنة والهجرة (USCIS) أنها ستبدأ اعتبارا من أول تشرين الأول/ أكتوبر توسيع إجراءات المقابلات الشخصية لتشمل برامج هجرة معينة تسمح للمتقدمين حال قبولهم بالحصول على بطاقة الإقامة الدائمة في الولايات المتحدة "الغرين كارد".

وقالت الوكالة في بيان إن هذا القرار يمتثل للأمر التنفيذي رقم 13780 بعنوان "حماية الوطن من دخول الإرهابيين إلى الولايات المتحدة" الذي وقعه الرئيس دونالد ترامب في التاسع من آذار/ مارس الماضي، كما يعد جزءا من خطة الوكالة لتطوير الاستراتيجية المتبعة لمنع الاحتيال وتطوير مصداقية نظام الهجرة.

وسيخضع المتقدمون لتعديل حالة إقامتهم بهدف الحصول على الغرين كارد بناء على الوظيفة أو صلة قرابة تجمعهم بطالبي اللجوء واللاجئين السياسيين، لمقابلات شخصية.

ولم يتطلب في السابق من المتقدمين تحت هذين البندين إجراء مقابلات شخصية لاتخاذ قرار بشأن طلباتهم.

وأفاد القائم بأعمال رئيس الوكالة جيمس و. مكمنت بأن التغيير "يعكس التزام الإدارة بتقوية مصداقية نظام الهجرة"، مشيرا إلى تعاون الوكالة مع أجهزة فدرالية أخرى لتطوير إجراءات الفحص والتدقيق للراغبين في الهجرة إلى الولايات المتحدة.

وتهدف المقابلات الشخصية إلى إعطاء موظفي الوكالة فرصة التأكد من المعلومات التي يقدمها الأفراد في مستندات الهجرة، إضافة إلى الحصول على معلومات جديدة ذات صلة بعملية اتخاذ القرار، وتحديد مصداقية الساعين إلى الإقامة الدائمة في أميركا، وفق البيان.

وكان الرئيس دونالد ترامب قد أعلن مطلع آب/أغسطس دعمه لمشروع قانون في مجلس الشيوخ يسعى إلى تقليص عدد المهاجرين كل عام إلى النصف، عبر اقتراح نظام جديد مبني على استقطاب الكفاءات.

XS
SM
MD
LG