Accessibility links

دراسة تتوقع ارتفاع عدد المكفوفين في العالم


تتوقع الدراسة زيادة أعداد المكفوفين بحلول عام 2050

كشفت دراسة نشرت نتائجها الخميس أن عدد المكفوفين في العالم عام 2015 بلغ 36 مليون شخص، متوقعة أن يزيد هذا الرقم ثلاث مرات بحلول سنة 2050 بفعل النمو الديموغرافي وشيخوخة السكان.

ولفت الباحثون إلى أن "النسبة الإجمالية للإصابة بالعمى تراجعت من 0.75 في المئة سنة 1990 إلى 0.48 في المئة سنة 2015، في حين تراجعت نسبة الإصابات بقصور بصري معتدل إلى حاد من 3.83 في المئة إلى 2.90 في المئة.

وأظهرت الدراسة أن 217 مليون شخص كانوا يعانون من قصور بصري بدرجة معتدلة أو حادة عام 2015 أي بزيادة قدرها 35 في المئة عن العدد عام 1990، كما من المتوقع أن يبلغ عدد هؤلاء 588 مليون شخص عام 2050 وفق الدراسة التي جمعت بيانات تتناول 188 بلدا.

وأوضح الأستاذ في جامعة أنغليا راسكن البريطانية روبيرت بورن لوكالة الصحافة الفرنسية أن "هذه الإحصائيات تأخذ في الاعتبار فقط الأشخاص الذين لا يستفيدون من تصحيح ملائم" للمشاكل البصرية.

وبحسب تعريف منظمة الصحة العالمية، فإن العمى هو الحالة التي تقل فيها حدة البصر لدى الشخص عن واحد على 20 أو يكون حقل النظر لديه محدودا بمستوى 10 درجات أو أقل. في حين أن القصور البصري الحاد هو حالة الشخص الذي تراوح لديه حدة البصر بين واحد على 20 وواحد على 10، والقصور المعتدل بين واحد على 10 و3.3 على 10.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG