Accessibility links

'كن أفضل'.. مبادرة من السيدة الأولى


ميلانيا ترامب خلال إعلان حملة "كن أفضل"

أطلقت السيدة الأولى ميلانيا ترامب مبادرة تحت شعار "كن أفضل" لمحاربة التنمر الذي يواجهه الأطفال في المدارس وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.

وتسعى المبادرة أيضا للتعامل مع الإدمان على المواد الأفيونية المفعول ومشاكل الصحة النفسية لدى الصغار.

وقالت ميلانيا في حديقة البيت الأبيض "بصفتي أم وباعتباري السيدة الأولى يقلقني أنه في هذا العالم المتصل وسريع الإيقاع يمكن للأطفال أن يكونوا أقل استعدادا للتعاطي مع مشاعرهم، ما قد يدفعهم في كثير من الأحيان إلى أشكال من السلوك التدميري مثل التنمر أو الإدمان أو حتى الانتحار".

وتابعت قائلة "أعتقد بشكل راسخ أنه يتعين علينا كبالغين أن نقدم أفضل ما لدينا لتلقين أطفالنا أهمية بناء حياة صحية ومتوازنة".

وشارك الرئيس دونالد ترامب في إطلاق المبادرة، وأكد دعمه لمساعي السيدة الأولى في تعزيز السلوك الإيجابي للأطفال، معلنا السابع من أيار/مايو من كل عام يوما لدعم الحملة.

وإلى جانب التركيز على الأطفال، تسدي المبادرة النصائح للأسر لمكافحة توجه بعض المراهقين للإدمان وكيفية مكافحته عبر استشارة المتخصصين.

ويركز كتيب الحملة على فتح باب النقاش بين الأهالي والأبناء عن مساوئ التنمر وتعمد إيذاء الأطفال لأقرانهم عبر الإنترنت من خلال نشر الكلمات والصور غير اللائقة. وتهتم "كن أفضل" كذلك بترشيد استخدام الإنترنت بما يخدم الأهداف التربوية التي تساهم في تنشئة الأطفال والمراهقين.

XS
SM
MD
LG