Accessibility links

في خيمة أربيل.. 'إلى متى تستطيع العيش؟'


مشروع آفا نادر في منتزه عام في أربيل بإقليم كردستان العراق

خاص بـ"موقع الحرة"

"قد تكون الخيمة ملاذك وأمانك إن كنت هاربا من الموت والإبادة الجماعية، لكن إلى متى بإمكانك أن تتحمل العيش في تلك الخيمة الصغيرة؟" سؤال تطرحه الفنانة العراقية آفا نادر.

تحاول نادر الإجابة عن هذا السؤال، بتجربة فريدة لإيصال معاناة النازحين العراقيين الهاربين من الموت والعالقين في المخيمات على مدى السنوات الأخيرة.

تقول نادر في حديث لـ"موقع الحرة": "مأساة أولئك لم تنته بالإفلات من براثن الموت... بل استمرت معهم وبقيت الأهوال تعيش معهم في تلك الخيمة الضيقة من دون مستقبل ينذر بأمل".

مشروع نادر الذي يحمل اسم "#HowLongIsenough"، عبارة عن خيمة نصبتها في أحد المنتزهات العامة في أربيل ليوم واحد.

لقطة من الفيلم الذي عرض داخل الخيمة، مشروع آفا نادر
لقطة من الفيلم الذي عرض داخل الخيمة، مشروع آفا نادر

رسائل اللاجئين تحيط بالخيمة
رسائل اللاجئين تحيط بالخيمة

خيمة نادر تشبه تلك الموجودة في مخيمات اللجوء بلونها الأبيض الباهت. يحيط بها ممر ضيق، وحاجز علقت عليه رسائل من لاجئين عراقيين عبروا فيها عما عاشوه في المخيمات.

داخل الخيمة كان هناك تجربة لا تنسى، على حد تعبير نادر، وتضيف: "يدخل الشخص إلى الخيمة ليجدها باردة وفارغة، إلا من تلفاز يعرض عليه فيلم لا تتجاوز مدته 15 دقيقة، يرصد حياة يوم كامل في حياة عائلة علي"، التي تعيش في مخيم للاجئين بعد أن فرت من ظلم تنظيم داعش عام 2014.

رسائل اللاجئين تحيط بالخيمة
رسائل اللاجئين تحيط بالخيمة

واستغرق إعداد وإخراج هذا الفيلم عدة شهور قامت خلالها نادر مع مجموعة من الفنانين بزيارة عائلة علي في المخيم ورصد كل تفاصيل حياتهم اليومية.

وحرصت نادر عند نصب الخيمة على أن تجعل الدخول إليها من مكان والخروج بعد مشاهدة الفيلم من مكان آخر، "فتلك التجربة لن تجعلك تحكم على الأمور مثل الآخرين الذين لم يمروا بنفس التجربة".

راقبت الفنانة العراقية ردود فعل الأشخاص الذين خاضوا تلك التجربة، "فمنهم من خرج مصدوما ومنهم من بكى".

وهذه ليست التجربة الأولى لنادر إذ سبق لها أن أقامت معارض ومشاريع فنية كرستها لحقوق المرأة بالتعاون مع مؤسسات إنسانية عديدة.

لقطة من الفيلم الذي تم عرضه داخل الخيمة
لقطة من الفيلم الذي تم عرضه داخل الخيمة

"صمت الكلمات" و"الكتابة على الماء" هي مشاريع سابقة لنادر وثقت فيها شهادات أيزيديات ناجيات من تنظيم داعش.

الكتابة على الماء.. توثيق لشهادات أيزيديات ناجيات من داعش
الكتابة على الماء.. توثيق لشهادات أيزيديات ناجيات من داعش

وستعيد نادر عرض مشروعها للمرة الثانية بأربيل في أيلول/سبتمبر المقبل، ودعيت لعرض مشروعها في دولة أوروبية.

وتسعى نادر لعرض مشروعها في أماكن مختلفة من العراق "لإيصال الأمانة" التي تسلمتها من اللاجئين حسب وصفها.

المصدر: خاص بـ"موقع الحرة"

XS
SM
MD
LG