Accessibility links

دراسة: المشروبات الغنية بالسكر قد تسبب الربو


حذرت دراسات طبية في السابق من مخاطر معاقرة المرأة للخمر أو التدخين وهي حامل، لما لذلك من مخاطر على صحة الجنين، لكن دراسة حديثة صادرة عن جامعة هارفرد ذهبت إلى أبعد من ذلك وقالت إن المشروبات الغازية والغنية بنسب عالية من السكر يمكنها أن تؤدي إلى إصابة الجنين بالربو.

وأوضحت الدراسة أن الأمهات اللواتي يتناولن مشروبين على الأقل في اليوم الواحد يمكنهمن أن يلدن أطفالا تزيد نسبة إمكانية إصابتهم بمرض الربو بـ60 في المئة.

وأشارت الدراسة إلى أن الفترة الممتدة بين العام السابع والتاسع يمكنها أن تكون المرحلة التي يصاب فيها الأطفال بالمرض.

وربطت عدة دراسات بين المشروبات التي بها كميات من السكر وبين السمنة أو أمراض القلب لكن دراسة هارفرد تعتبر فريدة لما خلصت إليه من نتائج.

"إن المشروبات الغنية بالسكر يمكنها أن تؤدي إلى الإصابة بالسمنة ولكن أيضا بالربو"، تقول الدكتورة إيميلي أوكين، أستاذة التغذية في جامعة هارفرد وإحدى المشرفات على الدراسة.

وأضافت الدراسة أن العنصر المستعمل في تحلية هذه المشروبات قد يكون مسؤولا أيضا عن ظهور أعراض أخرى لدى الأطفال، إذ يمكنه أن يؤدي إلى إصابتهم بالتهابات في جسمهم.

وخلص فريق البحث إلى القول إن النظام الغذائي للأم خلال فترة الحمل مهم جدا ولا يمكن أن يستهان به أبدا، لكونه يتحكم في حياة الطفل على المدى الطويل.

وأوصت الدراسة الأطفال بتجنب شرب المشروبات التي بها كميات من السكر والمحليات، إذ يمكنهم أيضا أن يصابوا بمرض الربو مستقبلا.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG