Accessibility links

اللجنة العربية السداسية تؤكد 'مركزية القدس' للعرب


الوزراء العرب خلال الاجتماع مع العاهل الأردني

اختتمت اللجنة العربية الوزارية السداسية السبت اجتماعاتها في العاصمة الأردنية عمان لمناقشة تداعيات القرار الأميركي القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأصدر المجتمعون بيانا أكدوا فيه "مركزية القدس كقضية أساسية بالنسبة للعرب"، وأن المدينة "هي مفتاح السلام في المنطقة".

واعتبر المجتمعون أن "لا أمن ولا استقرار ولا أمان في المنطقة دون حل يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران/ يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

وقرر الوزراء تشكيل وفد ليعمل مع المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية للحد من آثار القرار الأميركي، وأوضح بيانهم أن اللجنة ستعمل مع المجتمع الدولي "لإطلاق جهد فاعل ومنهجية للضغط على إسرائيل للالتزام بقرارات الشرعية الدولية، ووقف كل الخطوات الأحادية التي تستهدف فرض حقائق جديدة على الأرض".

وشارك في الاجتماع وزراء خارجية الإمارات والأردن والسلطة الفلسطينية ومصر والسعودية والمغرب، فضلا عن الأمين العام لجامعة الدول العربية.

وتشكلت اللجنة الوزارية السداسية بناء على القرار الصادر عن الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية الدول العربية في التاسع من ‏كانون الأول/ ديسمبر الماضي بهدف متابعة ملف القدس.

تحديث: 20:15 ت. غ.

أكدت اللجنة العربية السداسية المعنية بالقدس خلال اجتماعها في العاصمة الأردنية عمان رفضها للقرار الأميركي إعلان المدينة المقدسة عاصمة لإسرائيل.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في مؤتمر صحافي إن وزراء الخارجية المشاركين في الاجتماع اتفقوا أيضا على السعي من أجل الحصول على "اعتراف دولي بالدولة الفلسطينية على أساس خطوط عام 1967 والضغط باتجاه دور دولي فاعل لإنهاء الصراع على أساس حل الدولتين".

وجاء في بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني أن العاهل عبد الله قال إن "مسألة القدس يجب تسويتها ضمن إطار الحل النهائي واتفاق سلام عادل ودائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين، يستند إلى حل الدولتين وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية".

ويضم الوفد وزراء الخارجية المصري سامح شكري والفلسطيني رياض المالكي والسعودي عادل الجبير والمغربي ناصر بوريطة ووزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، إضافة إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

يذكر أن الرئيس دونالد ترامب قرر في السادس من كانون الأول/ ديسمبر 2017 الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إلى المدينة المقدسة.

وشكلت اللجنة الوزارية السداسية عقب الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية الدول العربية في التاسع من الشهر الماضي من أجل تحديد الخطوات بعد القرار الأميركي حول القدس.

XS
SM
MD
LG