Accessibility links

تيلرسون: القوات المسلحة اللبنانية هي المدافع الوحيد عن لبنان


تيلرسون خلال المؤتمر الصحافي مع الحريري في بيروت

أكد وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الخميس التزام الولايات المتحدة بأمن واستقلال واستقرار وسيادة لبنان، وقال إن تورط حزب الله في النزاعات الإقليمية يهدد الاستقرار في هذا البلد.

وأوضح في مؤتمر صحافي في بيروت مع رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أن واشنطن تعتبر حزب الله لأكثر من عقدين منظمة إرهابية ولا تقبل التمييز بين جناحيه العسكري والسياسي، مشددا على أن المدافع الوحيد عن لبنان هي القوات المسلحة اللبنانية.

وقال تيلرسون إن أنشطة حزب الله في المنطقة وتورطه في النزاعات الإقليمية يهدد أمن واستقرار لبنان، وأردف قائلا: "يجب على حزب الله أن يوقف جميع نشاطاته في الخارج والتزام النأي بالنفس".

وشدد الوزير الأميركي أن "من غير المقبول لحزب الله العمل خارج إطار سلطة الحكومة اللبنانية"، مضيفا أن على الشعب اللبناني أن يقلق أيضا من أفعال حزب الله ومن الترسانة العسكرية التي يمتلكها.

وفي ما يتعلق بإيران، أكد تيلرسون على أهمية أن توقف طهران نشاطات تزعزع الاستقرار في المنطقة بما فيها برنامجها الصاروخي وتصدير الأسلحة والمقاتلين.

رئيس الوزراء اللبناني أكد من جانبه أن أي تصعيد أو احتقان في المنطقة لا يخدم الاستقرار فيها، وأعرب عن شكره للولايات المتحدة لوقوفها إلى جانب بلاده.

تحديث (9:45 ت.غ)

وصل وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الخميس إلى بيروت قادما من عمان، في زيارة تعد الأولى لمسؤول أميركي في هذا المنصب للبنان منذ أربعة أعوام.

واجتمع تيلرسون خلال زيارته التي تستمر نحو ست ساعات مع الرئيس اللبناني ميشال عون ووزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، حسب ما أفادت به وكالة الأنباء الوطنية اللبنانية.

عون وتيلرسون خلال اجتماعهما في بيروت
عون وتيلرسون خلال اجتماعهما في بيروت

ويلتقي الوزير في وقت لاحق رئيس البرلمان نبيه بري على أن يجتمع مع رئيس الحكومة سعد الحريري ويعقد معه مؤتمرا صحافيا.

وتتركز محادثات تيلرسون مع المسؤولين اللبنانيين على العلاقات الثنائية بين البلدين، إضافة إلى ملف حزب الله والتوتر بين لبنان وإسرائيل.

وقالت مصادر دبلوماسية لبنانية في بيروت لوكالة الصحافة الفرنسية إن المسؤولين اللبنانيين أشاروا إلى أنهم سيبلغون الوزير الأميركي "رفضهم للتهديدات الإسرائيلية للبنان على حدوده الجنوبية وفي مياهه الإقليمية".

وبحسب مصادر دبلوماسية، فقد اتفق المسؤولون اللبنانيون "على إبلاغ تيلرسون موقفا موحدا يرفض مسعى أميركيا سابقا يقترح تقسيم الثروة النفطية في الرقعة 9 إلى ثلثين للبنان وثلث لإسرائيل، وسيتمسكون بأن يكون كامل المخزون ملك لبنان".

XS
SM
MD
LG