Accessibility links

تيلرسون من الكويت: داعش لا يزال خطرا على المنطقة


وزير الخارجية الأميركي خلال المؤتمر الصحافي مع نظيره الكويتي

جدد وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون التأكيد على عزم الولايات المتحدة القضاء على داعش نهائيا، وقال إن خلافة التنظيم المزعومة في سورية والعراق تتهاوى لكنه لم ينته بعد.

وصرح تيلرسون في مؤتمر صحافي مع نظيره الكويتي صباح الخالد الحمد الصباح في أعقاب اجتماع في الكويت للتحالف الدولي ضد داعش، بأن دحر التنظيم يتطلب المحافظة على التحالف الدولي لمحاربته.

وتحدث عن ضرورة تقويض قدرات داعش على تجنيد المقاتلين وحرمانه من الأراضي التي استولى عليها، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة وحلفاءها يسيطرون اليوم على جزء مهم من مساحة سورية وشطر مهم من الموارد النفطية.

وتابع الوزير أن التنظيم "لا يزال يشكل خطرا رغم تهاوي خلافته"، وقال إن "المبادئ التي حددها التحالف اليوم يجدد دورنا هناك وإصرارنا على الاستمرار في جهودنا إلى حين تحقيق الهزيمة النهائية والدائمة" بداعش.

وأوضح أنه سيبحث مع المسؤولين الأتراك الاستمرار في المعركة ضد داعش والتركيز على توحيد الجهود ضده.

من جهة أخرى، أشاد تيلرسون بجهود الكويت لحل الأزمة الخليجية، وقال إنه عقد اجتماعات بناءة مع أمير الكويت ووزير خارجيتها حول أزمة الخليج وملف إيران.

تحديث (9:53 ت.غ)

قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الثلاثاء إن تنظيم داعش لا يزال يشكل تهديدا على المنطقة، رغم تحرير الأراضي العراقية من سيطرة التنظيم العام الماضي.

وأضاف تيلرسون خلال اجتماع للتحالف الدولي ضد داعش يعقد في الكويت، أن "انتهاء العمليات القتالية الرئيسية ضد التنظيم، لا يعني أن التحالف الدولي ألحق به هزيمة دائمة".

ودعا إلى استمرار جهود التحالف لضمان عدم عودة داعش إلى العراق وسورية، وأكد أن واشنطن قررت تقديم مساعدات إضافية قيمتها 200 مليون دولار لتحقيق الاستقرار في المناطق المحررة في سورية.

وشدد الوزير الأميركي على ضرورة تأمين المناطق المحررة لضمان عودة آمنة للنازحين واستمرار الجهود المركزة لدحر داعش وحماية المدنيين.

ويعقد وزراء خارجية بلدان التحالف الدولي ضد داعش اجتماعا في الكويت لمناقشة آخر تطورات الحرب ضد تنظيم داعش في العراق وسورية، وبحث سبل مكافحة الإرهاب في العالم.

XS
SM
MD
LG